لاجئون أفارقة في إسرائيل

هآرتس: رواندا وأوغندا قبلة الأفارقة المطرودين من إسرائيل


٣١ أغسطس ٢٠١٧ - ٠٤:١٦ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة

القدس المحتلة - قالت صحيفة "هآرتس" في تقرير لها إن إسرائيل تنوي إبعاد اللاجئين الأفارقة ممن يتواجدون ويعيشون على أراضيها إلى رواندا وأوغندا.

وأشارت الصحيفة إلى حكم محكمة العدل العليا الذي نص صراحة على حظر إبعاد اللاجئ الأفريقي من إسرائيل طالما لم يوافق على هذه الخطوة، الأمر الذي أثار ضيق عدد من أعضاء الحكومة ممن أعلنوا اسئناف هذا الحكم والتقدم بطلبات لطرد اللاجئي الأفريقي عنوة وغصباً إلى الخارج.

وكشفت الصحيفة أن عدداً من وزراء الحكومة يفكرون جدياً في طرد اللاجئين إلى كلاً من رواندا وأوغندا تحديداً خاصة مع العلاقات الطيبة التي ترتبط بها إسرائيل مع هذه الدول فضلاً عن وجود معسكرات إسرائيلية بها يمكن استيعاب اللاجئين فيها.

وقالت "هآرتس" إن عدد اللاجئين الفارقة يبلغ نجم 40 ألف لاجئ يعيش غالبيتهم في الأحياء الجنوبية في تل أبيب، وهي الأحياء التي تنتشر فيها المستويات الاجتماعية الأدنى بهذه المدينة وتكثر بها معدلات الفقر أو الجريمة.

اللافت أن الكثير من الصحف ووسائل الإعلام الإسرائيلية تحدثت كثيراً عن إمكانية طرد اللاجئين الأفارقة إلى دول أخرى، إلا أنها لم توضح تحديداً ما هي هذه الدول.


اضف تعليق