الجيش الفلبيني - أرشيفية

الجيش الفلبيني ينقذ إندونيسيين احتجزتهما "أبو سياف"


٠٧ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٨:٢٥ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

مانيلا - قال قائد بالجيش الفلبيني، إن الجيش انقذ رهينتين إندونيسيين، اليوم الخميس، احتجزتهما جماعة أبو سياف المتشددة بعد تبادل لإطلاق النار أسفر عن مقتل خمسة من المتشددين في جزيرة بجنوب البلاد.

وقال البريجادير جنرال سوبيجانا للصحافيين إن خمسة جنود أصيبوا أيضاً في المواجهة التي دارت مع نحو 20 عضواً بالجماعة في معقلها في جزيرة جولو بمنطقة مينداناو، وفقًا لـ"رويترز".

وأضاف سوبيجانا: "بعد دقائق اعترضنا عربة فان تحمل محتجزين إندونيسيين اثنين بينما كنا نلاحق مسلحي الجماعة بعد المواجهة، المحتجزان بخير الآن ويخضعان لاستجواب تكتيكي بعد أن خضعا لفحص طبي".

وهاجم متشددو جماعة أبو سياف، وهي جماعة صغيرة لكنها عنيفة تشتهر بأعمال مثل قطع الرؤوس والخطف للحصول على فدى والابتزاز، عدة سفن صيد وسفنا تجارية في بحري سولو وسيليبس.

وتشكل الجماعة الموالية لتنظيم داعش تهديداً أمنياً داخلياً كبيراً للفلبين إذ يطبق فصيل تابع لها أجندة متطرفة بينما يمارس فصيل آخر القرصنة والخطف لتحقيق مكاسب مادية.

وذكر سوبيجانا أن الصيادين الإندونيسيين اختطفتهما الجماعة من سفينة مسجلة في ماليزيا في نوفمبر (تشرين الثاني) من العام الماضي في المياه القريبة من ولاية صباح بشرق ماليزيا.

وقال الجيش إن الجماعة ما زالت تحتجز حوالي 18 شخصاً في جزيرتي جولو وباسيلان منهم أكثر من عشرة أجانب من إندونيسيا واليابان وماليزيا وهولندا وفيتنام.


اضف تعليق