عودة السيسي وقرينته إلى مصر بعد جولته الآسيوية

نجاح جولة السيسي الآسيوية يتصدر الصحف المصرية


٠٨ سبتمبر ٢٠١٧ - ١١:٢٨ ص بتوقيت جرينيتش

إعداد – سهام عيد

القاهرة – سلطت الصحف المصرية الصادرة صباح، اليوم الجمعة، الضوء على عدد من الأخبار الهامة على الساحة السياسية وكان أبرزها نجاح زيارة السيسي الآسيوية، وإنقاذ سائحين من الغرق بالبحر الأحمر، وعودة الرحلات الروسية إلى مصر في خلال شهر، وجاءت الأخبار على النحو التالي:

الأهرام

خطوات مدروسة لتنويع الاقتصاد وتطوير قدراته

الرئيس: نتعاون مع شركائنا الدوليين لتحقيق التنمية وتوطين التكنولوجيا

الرئيس السيسي يلقي كلمته امام المنتدى

خلال مشاركته في منتدى الأعمال المصري الفيتنامي

السيسي يعرض الفرص الاستثمارية في مصر ويرحب برجال الصناعة الفيتناميين

الرئيس: نسعى إلى إقامة شراكات اقتصادية دولية قوية لدفع عجلة التنمية ونقل المعرفة

 


استهل الرئيس عبد الفتاح السيسي نشاطه في اليوم الثاني لزيارته العاصمة الفيتنامية هانوي بحضور منتدى الأعمال المصري الفيتنامي، والذي نظمه الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية بالتعاون مع اتحاد الغرف التجارية الفيتنامية.

بمشاركة عدد من كبار المسؤولين الفيتناميين ونخبة من رجال الأعمال الفيتناميين والمصريين وممثلي الشركات والقطاع الخاص بالبلدين، وذلك لبحث سبل تطوير التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين ولتوضيح الفرص الاستثمارية المتاحة بمصر.

وأكد الرئيس، في كلمته التي ألقاها خلال المنتدي، أن تجربة فيتنام التنموية في منطقة شرق آسيا مثلت قصة نجاح ونموذجا اقتصادياً متميزا، يقوم على تعظيم دور المعرفة والإبداع التكنولوجي، معتمدة في ذلك على خطط دقيقة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، فكان التحول الاقتصادى المنضبط والعدالة الاجتماعية، هما السمتين البارزتين للنمو المطرد الذي حققته فيتنام.

وأضاف الرئيس أن مصر واجهت عدداً من التحديات الاقتصادية التي تفاقمت حدتها مع التطورات الداخلية على مدى السنوات الماضية، وكان أبرزها ارتفاع العجز فى ميزان المدفوعات، متأثراً بانخفاض إيرادات السياحة وحجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة، الأمر الذى دفع لاتخاذ عدد من الإجراءات الاقتصادية المهمة وغير المسبوقة، مثل تحرير سعر الصرف على نحو كامل، وإعادة هيكلة الدعم، والعمل على تحرير سعر الطاقة، والسعي الجاد والمنظم لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، من خلال إصدار قانون جديد للاستثمار، يسهل إجراءات الاستثمار ويدعم المستثمرين ورجال الصناعة والقطاع الخاص، ويذلل العقبات أمام أنشطتهم في مصر.

القوات البحرية تنقذ 17 مصريًا وماليزيًا من الغرق أمام سواحل البحر الأحمر

أعلن العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري للقوات المسلحة أنه في إطار جهود القوات البحرية لدعم أعمال البحث والإنقاذ البحري علي مختلف الإتجاهات الإستراتيجية بالسواحل المصرية،  وبناءً علي الاستغاثة الواردة حول تعطل أحد اللنشات السياحية وتعرضه للغرق علي مسافة 35 ميلا جنوب شرق جزيرة سفاجا نتيجة سوء الأحوال الجوية وبالفور صدرت الأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة بتوجيه عدد من وحدات الإنقاذ البحري من قاعدة البحر الأحمر البحرية لتقديم المعاونة والإنقاذ، وتمكنت من إخلاء 9 ماليزيين و8 مصريين بعد تعرض اللنش السياحي للغرق ويجرى البحث عن مصري مفقود .

وأشار المتحدث العسكري إلي أنه تم إخلاء الأفراد إلى قاعدة البحر الأحمر البحرية وتم تقديم المعاونة الطبية والإدارية اللازمة لهم وجميعهم بحالة جيدة .


"المنظمة المشبوهة".. تواصل الأكاذيب

"هيومان رايتس" أداة في يد أطراف دولية ومحلية تستهدف مصر

انتقد خبراء ومحللون إصرار منظمة هيومان رايتس ووتش الأمريكية على استهداف مصر والعمل على تشويهها من وقت لآخر لمصلحة أطراف دولية ومحلية لا تريد استقرار البلاد، وجاء التقرير الأخير للمنظمة والذي يزعم وجود تعذيب في السجون المصرية ليؤكد هذا الاتجاه الذي تتبناه المنظمة، ووصف الخبراء تقارير هذه المنظمة بأنها "مشبوهة" .

في البداية قال علاء عابد رئيس لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب إن هذه الاتهامات نرفضها تماما من هذه المنظمة المشبوهة التي تستهدف مصر دائما وعلى طول الخط ولا تترك أي فرصة لكتابة تقارير مغلوطة حول أوضاع حقوق الإنسان في مصر إلا وقامت بها.

وأضاف أن هذه المنظمة تهاجم مصر منذ عشرات السنين لمصلحة جماعة الإخوان الإرهابية ويقوم بتمويلها كل من قطر وتركيا ومع كل تقرير جديد لها نعرف أنه يستهدف مصر والغرض منه سياسي في المقام الأول، وأشار إلى أن لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان زارت السجون والأقسام أكثر من مرة ولم تَرَ مثل التجاوزات التي ترددها المنظمة وكان برفقتنا الكثير من وسائل الإعلام لتوثيق ما يتم مشاهدته .


الجمهورية

السيسي في منتدى الأعمال المصري الفيتنامي:

اتخذنا إجراءات مهمة وغير مسبوقة لمواجهة التحديات الاقتصادية

دعا الرئيس عبدالفتاح السيسي المستثمرين ورجال الصناعة الفيتناميين إلي الاستثمار في مصر بكافة المجالات مؤكدا أن مصر تعد من أعلي دول العالم تحقيقاً للعائد علي الاستثمار ورحب بالمستثمرين ورجال الصناعة الفيتناميين الراغبين في الدخول في شراكات اقتصادية بالمناطق الصناعية الجاري انشاؤها حاليا في مصر جاء ذلك في كلمة للرئيس السيسي القاها خلال منتدي الأعمال المصري الفيتنامي الذي بدأت اعماله امس في العاصمة الفيتنامية "هانوي" والذي نظمه الاتحاد العام للغرف التجاري المصرية بالتعاون مع اتحاد الغرف التجارية الفيتنامية بمشاركة عدد من كبار المسئولين الفيتناميين ونخبة من رجال الأعمال الفيتناميين والمصريين وممثلي الشركات والقطاع الخاص بالبلدين وذلك لبحث سبل تطوير التعاون الاقتصادي بين مصر وفيتنام ولتوضيح الفرص الاستثمارية المتاحة بمصر.

وفيما يلي نص الكلمة... السيدات والسادة أود في البداية أن أعرب لكم عن سعادتي بتواجدي في فيتنام كأول رئيس مصري يزور هذا البلد العريق.. كما تسعدني المشاركة اليوم في افتتاح منتدي الأعمال المصري الفيتنامي الذي يمثل منصة هامة للحوار بين مجتمعي الأعمال في البلدين بما يسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي وتنمية التجارة بين دولتينا الصديقتين السيدات والسادة لقد مثلت تجربة فيتنام التنموية في منطقة شرق آسيا قصة نجاح ونموذجاً اقتصادياً متميزاً يقوم علي تعظيم دور المعرفة والإبداع التكنولوجي معتمدة في ذلك علي خطط دقيقة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية فكان التحول الاقتصادي المنضبط والعدالة الاجتماعية هما السمتان البارزتان للنمو المضطرد الذي حققته فيتنام وكما واجهت فيتنام باقتدار التحديات الاقتصادية وآثارها الاقتصادية التي تفاقمت حدتها مع التطورات الداخية على مدار السنوات الماضية وكان ابرزها ارتفاع العجز في ميزان المدفوعات متأثراً بانخفاض إيرادات السياحة وحجم الاستثمارات الاجنبي المباشرة الأمر الذي دفع لاتخاذ عدد من الاجراءات الاقتصادية الهامة وغير المسبوقة مثل تحرير سعر الصرف علي نحو كامل وإعادة هيكلة الدعم والعمل علي تحرير سعر الطاقة والسعي الجاد والمنظم لجذب المزيد من الاستثمارات الاجنبية من خلال اصدار قانون للاستثمار يسهل اجراءات الاستثمار ويدعم المستثمرين ورجال الصناعة والقطاع الخاص ويذلل العقبات امام انشطتهم في مصر وتأسيساً علي هذه الإصلاحات الهيكلية جاءت إشادة المؤسسات الدولية لتكون برهاناً علي سلامة السياسات الاقتصادية حيث تحسنت مؤشرات الاقتصاد الكلي وارتفع معدل النمو الاقتصادي ووصل حجم الاحتياطي النقدي من العملات الاجنبية إلي 36 مليار دولار للمرة الأولي منذ سنوات فضلاً عن ارتفاع تصنيف مصر الائتماني.


 
وخلال زيارته مقر البرلمان الفيتنامي

السيسي : تعزيز التعاون البرلماني بين البلدين

زار الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس مقر البرلمان الفيتنامي.. كانت في استقباله نوين تي كيم نيا رئيسة الجمعية الوطنية.

صرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن رئيسة الجمعية الوطنية أعربت في بداية اللقاء عن ترحيبها بالرئيس عبدالفتاح السيسي مشيرة إلي ما يكنه الشعب الفيتنامي من احترام للشعب المصري وما يربطهما من علاقات تاريخية.

أكدت "نيا" حرص بلادها علي تطوير علاقات التعاون مع مصر في مختلف المجالات. مشيرة الي أن زيارة الرئيس السيسي تمثل تدشينا لمرحلة جديدة من التعاون المثمر بين البلدين.

من جانبه اعرب الرئيس عن شكره لحفاوة الاستقبال. مؤكدا تقديره العميق لما لمسه خلال الزيارة من رغبة متبادلة في تعميق أواصر علاقات الصداقة والتعاون التي تجمع بين البلدين والشعبين. مشيرا الي ما شهدته الزيارة من مباحثات مثمرة وإيجابية. وما اسفرت عنه من اتفاق بين الجانبين علي أهمية العمل لدفع التعاون المشترك في المجالات المختلفة خاصة علي الصعيدين الاقتصادي والتجاري.

ذكر المتحدث الرسمي ان اللقاء تناول عددا من الموضوعات الثنائية حيث أكدت رئيسة الجمعية الوطنية الفيتنامية أهمية تعزيز التواصل بين البرلمان الفيتنامي ونظيره المصري. بما يساهم في تنمية العلاقات علي المستوي الشعبي. مشيرة الي انه من منطلق السعي لتحقيق هذا الهدف فقد تم انشاء مجموعة صداقة فيتنامية - مصرية في الجمعية الوطنية الفيتنامية.

قابيل يوقع 5 اتفاقيات في معرض "الصين والدول العربية"

تعزيز الصادرات الزراعية.. وخط لإنتاج رؤوس الجرارات والمقطورات

قال وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل ان اجمالي صادرات السيارات بلغت منذ بداية العام الجاري 69 مليون دولار فيما بلغت العام الماضي 129 مليون دولار كما بلغت صادرات قطاع الصناعات المغذية خلال الـ 7 أشهر من العام 286 مليون دولار وبلغت العام الماضي 525 مليون دولار.

جاء ذلك خلال كلمته أمام منتدي الصين والدول العربية للتعاون في قطاع السيارات علي هامش فاعليات معرض "الصين والدول العربية 2017" في مدينة بينشوان الصينية بهدف استعراض السياسات التي تتبعها الدول العربية لتنمية قطاع إنتاج السيارات وتنمية صادراتها في حضور وانج روشيانج رئيس اتحاد صناعة الآلات الصيني ووانج زيا رئيس مجلس ترويج التجارة الدولية ورئيس لجنة السيارات ورائد خوري وزير الاقتصاد والتجارة اللبناني ونجم الدين إبراهيم نائب وزير الاستثمار السوداني.

أضاف قابيل ان أهم الأسواق المستقبلية للصادرات المصرية من الصناعات المغذية تتضمن هولندا ومالطا وتركيا ودول مجلس التعاون الخليجي وسلوفاكيا وفرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة.

أوضح ان الرؤية المستقبلية لصناعة السيارات في مصر حتي عام 2022 تتضمن إنتاج 500 ألف سيارة سنويا وتصدير 100 ألف سيارة وتوفير نحو 250 ألف فرصة عمل جديدة والحفاظ علي الاستثمارات الحالية وجذب استثمارات جديدة بمقدار 5 مليارات دولار وزيادة صادرات القطاع إلي 3 مليارات دولار سنويا.

أكد حرص الحكومة المصرية علي الارتقاء بصناعة السيارات خاصة في ظل الاستراتيجية التي تتبناها وزارة التجارة والصناعة والتي تستهدف تعميق وتوطين صناعة السيارات ووضع مصر علي خريطة صناعة السيارات العالمية من خلال زيادة معدلات التصدير سواء للسيارات أو الصناعات المغذية لها.

أضاف ان مصر تمتلك كافة الامكانات والمقومات التي تؤهلها لإقامة صناعة سيارات حقيقية بدلا من التجميع مشيرا إلي ان استراتيجية صناعة السيارات التي تتبناها الوزارة تتضمن مجموعة من الحوافز والمزايا الهادفة إلي تعميق هذه الصناعة الاستراتيجية وتوفير المقومات اللازمة للنهوض بها وبناء قاعدة صناعية كبري الأمر الذي سيسهم بشكل كبير في التشجيع علي ضخ المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية في هذا القطاع.

أكد ان الحكومة المصرية تعمل علي تكثيف جهودها للتعاون مع المزيد من الدول ذات الريادة في مجال صناعة السيارات وعلي رأسها الصين للاستفادة من تجربتها ونقل الخبرات التكنولوجية المتقدمة في صناعة واسعة في مجال السيارات وهو ما يمكن الاستفادة منها في إقامة شراكة حقيقية مع مصر في هذا القطاع الرائد.

المصري اليوم

السيسي يعود للقاهرة بعد "جولة الـ٩٦ ساعة" في آسيا


أنهى الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس، جولته الآسيوية إلى الصين وفيتنام، والتي شارك خلالها في قمة دول تجمع "بريكس"، بمدينة شيامن الصينية، وعقد مباحثات مع رؤساء الصين وروسيا وفيتنام، لبحث عدد من الملفات المشتركة، على رأسها تعزيز التعاون الاقتصادي.

وشهد الرئيس، خلال الزيارتين، توقيع عدد من الاتفاقات الاقتصادية والأمنية مع الجانبين الصيني والفيتنامي، ودعا المستثمرين في البلدين إلى زيادة ضخ استثماراتهم في عدد من المشروعات في مصر.

وقال السيسي إن مصر واجهت عدداً من التحديات الاقتصادية- التى تفاقمت حدتها مع التطورات الداخلية على مدار السنوات الماضية- باقتدار، وكان أبرزها ارتفاع العجز في ميزان المدفوعات، متأثراً بانخفاض إيرادات السياحة وحجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وأضاف، خلال افتتاحه منتدى الأعمال المصري الفيتنامي، في العاصمة الفيتنامية (هانوي)، أمس، أن الدولة اتخذت عددا من الإجراءات الاقتصادية المهمة وغير المسبوقة، مثل تحرير سعر الصرف على نحو كامل، وإعادة هيكلة الدعم، والعمل على تحرير سعر الطاقة، والسعى الجاد والمنظم لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، من خلال إصدار قانون جديد للاستثمار، يسهل إجراءات الاستثمار، ويدعم المستثمرين ورجال الصناعة والقطاع الخاص، ويذلل العقبات أمام أنشطتهم في مصر.

وقضى الرئيس ٩٦ ساعة فى جولته الآسيوية، وعقد عدة لقاءات مع قادة الدول المشاركة، شارك خلالها فى منتدى أعمال "بريكس"، واستعرض الرؤية المصرية لعملية الإصلاح الاقتصادى والمشروعات القومية التي تنفذها مصر، وإجراءات جذب الاستثمار وتذليل العقبات أمام المستثمرين.

هدية حكومية لـ"المعلمين": ترقية نصف مليون مدرس

بدأت الحكومة، أمس، اتخاذ عدد من الإجراءات، لتحسين أوضاع المعلمين وإصلاح منظومة التعليم، تضمنت ترقية ٥١٦ ألف معلم، وتثبيت متعاقدين من مسابقة الـ"٣٠ ألف معلم".

وقال الدكتور محمد عمر، مدير صندوق تمويل ودعم المشروعات التعليمية، إن الأكاديمية المهنية للمعلمين، من خلال التعاون المشترك مع برنامج "المعلمون أولًا"، اعتمدت ترقية الـ٥١٦ ألف مدرس، وتثبيت متعاقدى شهرى يونيو ويوليو من مسابقة الـ"٣٠ ألف معلم"، وغيرهم من المتقدمين خلال ٤٥ يوماً، بعد الانتهاء من إصدار ملحق قرار تقليل الاغتراب.

وأضاف فى بيان، أمس، أنه سيتم خلال العام الجاري تدريب ٥٠٠ ألف مدرس من مختلف المراحل التعليمية، والأولوية ستكون لمعلمى المرحلة الابتدائية ثم الثانوية ثم الإعدادية.

وتابع أنه سيتم تعيين ٣ معاونين لوكلاء الوزارة بالمديريات التعليمية من شباب المدرسين بالمحافظة، لا يزيد عمر الواحد منهم على ٤٠ سنة، وسيكون التعيين بنظام التكليف ولمدة عام، لتكوين صف ثان وثالث من القيادات وتمكين الشباب وتطوير الأداء.

وقال مدير الصندوق إن الوزارة تعمل مع النقابة العامة للمعلمين، لتعديل قانون النقابة لرفع المعاشات والخدمات المقدمة للمعلمين.

وكشف مصدر مسؤول بجهاز التنظيم والإدارة عن أن مسابقات التعيين ستبدأ فور انتهاء حصر الاحتياجات الجهاز الإدارى للدولة، وأن الجهاز لم يتلق أى تعليمات حول إلغاء المسابقات المقرر إجراؤها فى بداية ٢٠١٨، وأنه يعمل حاليا لإنهاء كافة الإجراءات بداية من قاعدة البيانات والحصر، طبقا للاحتياجات، ونهاية بإجراءات النقل والندب طبقا لاحتياجات التخصصات.


مسؤولون روس: توقيع عقد "النووي" العام الجاري.. وعودة الرحلات خلال شهر

قال رئيس شركة "روس آتوم" النووية الروسية، أليكسي ليخاشيف، إنه من المتوقع أن يتم توقيع عقد إنشاء محطة الضبعة النووية في مصر خلال العام الجاري.

وأضاف "ليخاشيف" في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" الروسية، على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي، أمس، أن جميع الأمور بشأن إنشاء محطة الضبعة النووية تسير على ما يرام.

في الوقت نفسه، قال وزير النقل الروسي، مكسيم سوكولوف، إن شركات الطيران الروسية قد تستأنف رحلاتها الجوية إلى مصر في غضون شهر، عقب توقيع المرسوم الخاص باستئناف الرحلات.

وأضاف "سوكولوف" في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، أمس، على هامش المنتدى الاقتصادي، إن شركات الطيران الروسية سوف تحتاج شهراً لاستئناف الرحلات لمصر بعد رفع حظر الطيران بين البلدين.

وتابع الوزير الروسي أن الشركات الروسية تستعد لاستئناف رحلاتها، وأنه لا يتوقع أن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً، وسيتم إنجاز تلك المهمة في غضون شهر.

كان "سوكولوف" قال في تصريحات صحفية، أمس الأول، على هامش المنتدى إن هناك شروطا مسبقة حددتها روسيا لاستئناف الرحلات خلال العام الجاري، وأن مسألة عودة الطيران لمصر تمت مناقشتها على أعلى مستوى.

لجنة بـ"الشيوخ" الأمريكي تقر خفض المساعدات لمصر

صوتت لجنة المساعدات الخارجية الفرعية، التابعة للجنة المخصصات المالية بمجلس الشيوخ الأمريكي، على مشروع اعتمادات العام المالي المقبل، الذى ينص على تخفيض المساعدات الأمريكية لمصر، في الموازنة الجديدة، بمقدار ٣٠٠ مليون دولار من المساعدات العسكرية، و٣٧ مليون دولار من المساعدات الاقتصادية.

وقالت اللجنة الأمريكية إن خفض المخصصات المالية الخاصة بالمساعدات الأمريكية يأتي لأسباب تتعلق بحقوق الإنسان.

وأكد السيناتور باتريك ليهي، نائب رئيس لجنة الاعتمادات في اللجنة الفرعية للمخصصات المالية، التى تراقب المساعدات الأجنبية، التي تقرها وزارة الخارجية، خلال الجلسة، إن المشرعين الأمريكيين يرغبون في خفض المساعدات الأمريكية الاقتصادية لمصر بمقدار ٣٧ مليون دولار خلال العام المالي المقبل ٢٠١٨، ليصبح إجمالي المساعدات الاقتصادية ٧٥ مليون دولار في ٢٠١٨ مقارنة بـ ١١٢ مليونا فى ٢٠١٧، وخفض المساعدات العسكرية بمقدار ٣٠٠ مليون عن العام الجاري، لتصبح مليار دولار فقط بدلاً من ١.٣ مليار دولار.

وينص البند الخاص بمشروع الاعتمادات المالية على أن الإدارة الأمريكية لا تزال ترهن ٢٥% من المساعدات لمصر، بمسألة حقوق الإنسان، وأن لوزارة الخارجية الأمريكية أن تمارس نفوذها فى هذا الشأن.

ومررت اللجنة الموازنة بالإجماع، قبل ساعات من جلسة لجنة الاعتمادات بمجلس الشيوخ لاتخاذ القرار النهائى، أمس.

كانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت في أغسطس الماضي وقف معونة لمصر مقدارها ٩٥.٧ مليون دولار أمريكي، وتعليق ١٩٥ مليون دولار أخرى، معللة ذلك بـ"عدم إحراز تقدم ملموس على صعيد العملية الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان، وصدور قانون المنظمات الأهلية في مصر".

"المركزي للإحصاء": ١٤.٣ مليون "أُمي" في مصر

قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إن عدد الأميين من عمر ١٠ سنوات فأكثر بلغ نحو ١٤.٣ مليون نسمة، عام ٢٠١٦، من بينهم ٩.١ مليون نسمة من الإناث.

وأضاف الجهاز، في بيان، أمس، أن معدل الأمية بين الشباب من سن ١٥ إلى ٢٤ عاما ينخفض، مقارنة بكبار السن ٦٠ سنة فأكثر، إذ بلغ ٦.٥% للشباب مقابل ٥٧.١% لكبار السن، بينما بلغ معدل الأمية ١٠ سنوات فأكثر، ١٣.٥% للمقيمين بالحضر مقابل ٢٥.٢% للمقيمين بالريف، فيما بلغ ١٣.٢% للمحافظات الحضرية، و١٣.٦% في محافظة القاهرة، و١٣.٩% في محافظة الإسكندرية، و٥.٤% في محافظة بورسعيد.

ووفقاً للبيان، تصدرت محافظة البحيرة معدلات الأمية بالوجه البحرى بنسبة ٢٤%، تليها ٢٢.٧% فى محافظة كفر الشيخ، و٢٠.٢% في محافظة الشرقية، وسجـلت محافظــات الوجه القبلــى أعلى معدلات للأمية، حيث بلغ المعدل ٣٠.٢% في محافـظة بنى سويف، و٣٠.٠% في سوهاج، ٢٩.٦% فى الفيوم، و٢٧.٩% فى المنيا، و٢٦.٥% في أسيوط، وحققت محافظة أسـوان أقل معدل للأمية بين محافظات الوجه القبلي بنسبة ٩.٥%.

وسجلت محافظـات الحدود أقل معدلات للأميـة، وبلغت ٨.٦% في محافظة شمال سيناء، و٩.١% فى محافظة الوادي الجديد.

وقال الدكتور كمال مغيث، باحث بمركز البحوث التربوية، إن مصر مازالت تعاني الأمية فى الوقت الذي تبحث فيه الدول حاليا عن حلول للأمية التكنولوجية، مشيرًا إلى أن ارتفاع نسبة الأمية بمصر "وصمة عار".

السفير الإريترى بالقاهرة "فاسيل جبر سيلاسي تكلا" لـ"المصري اليوم": أهداف سياسية وراء "سد النهضة".. ودول خليجية تريد "تعطيش مصر"

قال السفير الإريتري بالقاهرة، فاسيل جبر سيلاسي تكلا، إن العلاقات بين مصر وإريتريا في حالة جيدة منذ عهد الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وإنها علاقات استراتيجية وتاريخية، موضحا أن العامل المشترك بين "عبدالناصر والسيسي" يكمن في أنهما لديهما توجه صادق نحو أفريقيا، لكن هناك اختلافات في الظروف والمعطيات السياسية في المنطقة بين حقبة الرئيسين.

وأضاف في حواره لـ"المصري اليوم"، أن بناء سد النهضة ليس له أي أغراض إيجابية تصب في مصلحة الشعب الإثيوبي، وأن قرار بنائه سياسي وليس قرارا اقتصاديا، وأن إثيوبيا لديها "فوبيا" من علاقة إريتريا مع أي دولة أخرى، وليست مصر فقط، بالإضافة إلى أن النظام الإثيوبي يريد إلهاء الشعب عن مشاكله الاقتصادية والسياسية، ويتم تصدير فكرة العدو الخارجي لهم، لافتا إلى أن بعض الدول الغربية والخليجية تقف خلف إثيوبيا في محاولة لـ"تعطيش مصر" من خلال سد النهضة.

 


الكلمات الدلالية الصحف المصرية

اضف تعليق