السفير الكوري الشمالي لدى بيرو كيم هاك- شول

سفير كوريا الشمالية بـ"بيرو": قرار طردي يصب الزيت على النار


١٣ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٦:٥٩ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

ليما - قال السفير الكوري الشمالي لدى بيرو كيم هاك- شول:إن القرار الذي اتخذته حكومة بيرو بطرده احتجاجا على تجربة كوريا الشمالية النووية السادسة، يصب الزيت على النار.

وسبق أن صنفت حكومة بيرو السفير كيم كشخصية غير مرغوب فيها، وأمرته بمغادرة البلاد في غضون 5 أيام، وذلك احتجاجاً على تجارب كوريا الشمالية النووية والصاروخية البالستية.

وقال السفير كيم -في مؤتمر صحافي عقد في اليوم نفسه في ليما عاصمة بيرو- إن الإجراءات الدبلوماسية الاستثنائية التي اتخذتها حكومة بيرو في اليوم السابق، تفتقر إلى الأساس القانوني والأخلاقي ولا تسهم في السلام والأمن في العالم، وفقاً لوكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية.

وأضاف إن هذه الإجراءات تصب الزيت على النار، وأن بلاده تعرب عن احتجاجها وأسفها لهذه الإجراءات.

وأكد أن التجربة النووية الكورية الشمالية هي إجراء لكبح جماح الروح العدوانية الأمريكية، وأن القرار الجديد لمجلس الأمن الدولي جاء في إطار هذه العداوة الأمريكية ضد كوريا الشمالية.

وقالت السفارة الكورية الشمالية لدى بيرو: إن سفيرها سيغادر بيرو بموجب أمر من حكومة بيرو، فيما يبقى دبلوماسيان كوريان شماليان لتسيير العمل في السفارة.

الجدير بالذكر أن بيرو أقامت العلاقات الدبلوماسية مع كوريا الشمالية في نوفمبر 1988، ورفعت كوريا الشمالية مستوى الممثلية التجارية لدى ليما إلى السفارة بعد إقامة العلاقات الدبلوماسية.


اضف تعليق