معاناة مسلمي الروهينجيا في ميانمار

مجلس الأمن يدين أعمال العنف في "راخين" بميانمار


١٣ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٠٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة

نيويورك - أفادت فضائية "سكاي نيوز عربية"، في خبر عاجل، أن مجلس الأمن يدين أعمال العنف ويعرب عن قلقه البالغ حيال الأوضاع في ولاية راخين في ميانمار.

وتواجه زعيمة ميانمار أونج سان سو كي غضبًا عارمًا حيال أعمال العنف العرقية في بلادها التي أجبرت حوالي 370 ألفا من أقلية الروهينجيا على الفرار إلى بنجلاديش.

وبدأت عمليات النزوح الجماعي في أعقاب حملة أمنية شرسة شنتها قوات الأمن في ميانمار منذ 25 أغسطس الماضي بسبب مزاعم شن "متمردي الروهينجا" سلسلة هجمات، وتعد الإبادة الجماعة الأخيرة الأزمة الأكبر والأشرس على زعيمة ميانمار منذ توليها قيادة ميانمار في العام الماضي.



اضف تعليق