من مباراة سوريا وأستراليا

سوريا تخسر أمام أستراليا بعشرة لاعبين وتودع التصفيات


١٠ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٠:٠٠ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

كانبيرا - خسر المنتخب السوري مباراة إياب الملحق الآسيوي المؤهل إلى كأس العالم 2018 في روسيا أمام نظيره الأسترالي بهدفين مقابل هدف وحيد، لينتهي مشوار نسور قاسيون في التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال، بعد أن حققوا إنجازا تاريخيا لن تنساه الجماهير السورية والعربية.

فعلى أرضية ملعب "أستراليا" في مدينة سيدني الأسترالية، تقدم المنتخب السوري عبر النجم عمر السومة عند الدقيقة السادسة، قبل أن تتعادل أستراليا عبر قائدها تيم كاهيل، عند الدقيقة 13، لينتهي الشوط الأول بتعادل الفريقين بهدف لمثله.

وفي الشوط الثاني، حاول الأستراليون تسجيل الهدف الثاني، في الوقت الذي كان فيه السوريون يدافعون بشكل مميز عن مرماهم، لينتهي الشوط الثاني كما انتهى سابقه ويحتكم الفريقان للأشواط الإضافية.

انتهى الشوط الإضافي الأول بطرد اللاعب السوري محمود المواس، عند الدقيقة 94، ليسجل الأستراليون الهدف الثاني عبر كاهيل نفسه، عند الدقيقة 109، قبل أن يصد القائم الأيسر لأستراليا تسديدة صاروخية من السومة في الدقائق الأخيرة للمباراة.

يذكر أن نسور قاسيون افتقدوا لخدمات خمسة من لاعبيهم، أربعة منهم يلعبون بالتشكيلة الأساسية للفريق، وهو الأمر الذي أثر سلبا على أداء المنتخب السوري في المباراة.
 
(وكالات)


اضف تعليق