قوات البيشمركة

البيشمركة تنشر عشرات الآلاف من عناصر في كركوك


١٣ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٢:١٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

أربيل - قال كوسرت رسول، نائب رئيس إقليم كردستان العراق، الجمعة، إن سلطات إقليم كردستان العراق أرسلت آلافاً آخرين من قواتها إلى منطقة كركوك النفطية للتصدي "لتهديدات" من الحكومة المركزية في بغداد.

وأضاف، بحسب وكالة رويترز، أن عشرات الآلاف من الجنود الأكراد متمركزون بالفعل هناك، وأن ستة آلاف آخرين وصلوا منذ يوم الخميس مع تنامي التوترات بين أربيل وبغداد.

وقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، مراراً إنه لا يعتزم الذهاب لما هو أبعد أو شن هجوم فعلي على الإقليم.

لكن مجلس الأمن بإقليم كردستان العراق عبر عن قلقه في وقت متأخر ليل يوم الخميس مما وصفه بأنه حشد كبير للقوات العراقية جنوبي كركوك شمل دبابات ومدفعية ومركبات همفي وقذائف مورتر.

وقال رسول: "عشرات الآلاف من مقاتلي البيشمركة وقوات الأمن متمركزون بالفعل في كركوك وحولها". وأضاف "تم نشر ما لا يقل عن ستة آلاف آخرين من أفراد البيشمركة منذ مساء الخميس للتصدي لتهديد القوات العراقية".

وكان الأكراد قد دعوا لمفاوضات في أعقاب الاستفتاء الذي صوتت فيه أغلبية ساحقة لصالح الانفصال.

يشار إلى أن قوات البيشمركة سيطرت على كركوك عندما انهار الجيش العراقي أمام "تنظيم الدولة" في 2014 لتحول دون سقوط حقول النفط في يد التنظيم.

واتخذت حكومة بغداد سلسلة من الإجراءات لعزل الإقليم منذ أجرى الأكراد استفتاء على الاستقلال يوم 25 سبتمبر/ أيلول، ومن بينها حظر الرحلات الدولية من الإقليم وإليه والدعوة لوقف مبيعاته من النفط الخام.


اضف تعليق