الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب

فضائح جنسية جديدة تلاحق بوش الأب


٢٨ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٠:٢٣ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

واشنطن - ما تزال فضائح التحرش الجنسي تعصف بالمجتمع الأمريكي واحدة تلو الأخرى، وهذه المرة تلاحق فضيحة أخرى الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب، بعد فضيحته السابقة مع الممثلة الأمريكية هيذر ليند.

أعلنت الممثلة جوردان غرولنيك ان الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب قد حاول التحرش بها جنسيا في العام 2016.

حادثة التحرش حدثت أثناء القيام بجلسة تصوير في ولاية مين، حيث حضرت الجلسة كل من الممثلة و بوش الأب بالإضافة لزوجة الرئيس الأسبق، بحسب وكالة "سبوتنيك".

حيث قام بوش الأب بضم الممثلة بطريقة غير لائقة.

كما أضافت غرولنيك أن هناك ممثلة أخرى تعرض للتحرش من قبل بوش الأب، ولم تذكر اسمها، وحدثت عملية التحرش في حفل أقيم في هيوستن.

حيث قام بوش الأب بالتحرش بالممثلة من خلال لمس مؤخرتها، ولم تكن بطريقة عفوية وإنما بدافع جنسي.

يذكر أنه في الآونة الأخيرة تعصف موجة من فضائح التحرش الجنسي تطال شخصيات كبيرة في المجتمع الأمريكي، بدأت بعد فضح المنتج الأمريكي المشهور.

هارفي فاينشتين لعمليات تحرشه مع الكثير من الممثلات بغية إعطائهم أدوار هامة في الأفلام، لتطال بعدها سلسلة الفضائح كبار السياسيين الأمريكيين.


الكلمات الدلالية فضائح جنسية جورج بوش الأب

اضف تعليق