الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أردوغان: على القوات الأمريكية والروسية الإنسحاب من سوريا


١٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٤:٢٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

أنقرة - عبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، عن قلقه إزاء وجود قواعد أمريكية وروسية في سوريا وقال إن الدول التي تعتقد حقا أن الحل العسكري غير ممكن في سوريا عليها أن تسحب قواتها.

كان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب قالا في بيان مشترك يوم السبت إنهما سيواصلان قتال تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا لكنهما اتفقا على أنه لا يوجد حل عسكري للصراع الأوسع المستمر هناك منذ ست سنوات.

وقال أردوغان للصحفيين قبل أن يتوجه إلى روسيا لإجراء محادثات مع بوتين "لدي مشكلة في فهم هذه التصريحات... إذا كان الحل العسكري خارج الحسابات فعلى من يقولون ذلك أن يسحبوا قواتهم" ، حسبما ذكرت"رويترز".

وأضاف: "حينئذ يجب البحث عن طريقة سياسية في سوريا وعن سبل لإجراء انتخابات... سنبحث ذلك مع بوتين".

وتابع الرئيس التركي أن كلا من موسكو وواشنطن، التي سلحت وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة متحالفة مع الانفصاليين الذين يقاتلون في جنوب شرق تركيا، أقامتا قواعد. وأشار إلى أن أيا من البلدين سينسحب سريعا.

وقال:" الولايات المتحدة قالت إنها ستغادر العراق تماما لكنها لم تفعل. العالم ليس غبيا وبعض الحقائق تقال بطريقة مختلفة وتمارس بشكل مختلف".

وأضاف: "الولايات المتحدة لديها 13 قاعدة في سوريا في المجمل ولروسيا خمس أخرى".

وتقول وحدات حماية الشعب الكردية إن واشنطن أقامت سبع قواعد عسكرية في مناطق شمال سوريا التي تسيطر عليها الوحدات أو القوات التي تساندها الولايات المتحدة في قتال قوات الرئيس بشار الأسد.

ويقول التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة إنها لا تناقش موقع قواتها.

وروسيا داعم قوي للأسد الذي يطالب إردوغان بالإطاحة به وساعد التدخل العسكري الروسي قبل عامين في تحويل دفة الصراع لصالح الأسد.

كما تخوض القوات التركية قتالا في سوريا لوقف تقدم وحدات حماية الشعب الكردية على طول حدودها.


اضف تعليق