جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

لجنة الأوراق المالية الأمريكية تحقق مع صهر ترامب في "برنامج تأشيرات"


٠٧ يناير ٢٠١٨ - ٠٤:٤٤ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

واشنطن - ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية تجري تحقيقًا مع شركة العقارات المملوكة لمستشار الرئيس دونالد ترامب وصهره، جاريد كوشنر، لاستغلالها برنامجًا اتحاديًا يمنح تأشيرات دخول للأجانب الأثرياء الذين يستثمرون في الولايات المتحدة.

وطلبت اللجنة من شركة كوشنر، معلومات عن استخدامها برنامج التأشيرات المعروف باسم "ئي بي-5" في مايو 2017، حسب ما قال شخص وصفته وول ستريت بالمطلع على الأمر.

وبرنامج "ئي بي-5" وسيلة يصبح بها المهاجرون المؤهلون مقيمين بشكل دائم وقانوني بالولايات المتحدة أو ما يسمى بحاملي "البطاقة الخضراء" عبر استثمار 500 ألف دولار على الأقل في شركة بالولايات المتحدة توظف عشرة أمريكيين أو أكثر.

ومعظم حاملي البطاقات صينيون أثرياء.

وقالت الصحيفة: إن الشركة تلقت أيضًا طلبًا منفصلًا من ممثلي الادعاء الاتحادي في نيويورك في الشهر نفسه لطلب معلومات عن مشاريع تطوير مولها جزئيًا برنامج "ئي بي-5".

ولم يرد كوشنر وشركته والبيت الأبيض وممثلو الادعاء في نيويورك على طلبات للتعليق بحسب "رويترز".

ولم يتسن الوصول للجنة الأوراق المالية والبورصات.

وأحالت شركة كوشنر صحيفة "وول ستريت جورنال" إلى بيان سابق أصدرته حول استخدام برنامج "ئي بي-5" وقال: إن كوشنر كوس استخدمت البرنامج ملتزمة بشكل كامل بقواعده ولوائحه ولم تفعل شيئًا مخالفًا، وأنها تتعاون مع الطلبات القانونية للحصول على معلومات.

واستقال كوشنر من قيادة كوشنر كوس عندما عُين مستشارًا لترامب في بداية العام الماضي، لكنه لا يزال يملك حصة في أجزاء من الشركة، وفق أحدث بيان لذمته المالية حسب الصحيفة.



اضف تعليق