العاهل المغربي الملك محمد السادس

المملكة المغربية تحتفل بالذكرى الـ74 للمطالبة بالاستقلال


١١ يناير ٢٠١٨ - ٠٦:٣٤ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

الرباط – تحتفل المملكة المغربية اليوم الخميس، بالذكرى الـ74 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، وهي المناسبة التي يعتبرها المغاربة منعطفا حاسما ومحطة مشرقة في مسلسل الكفاح الوطني، الذي خاضه الشعب المغربي بقيادة الملك الراحل، محمد الخامس من أجل الحرية والاستقلال.

وقدمت وثيقة المطالبة بالاستقلال للسلطان محمد الخامس بتاريخ 11 يـنـايـر 1944، وسلمت نسخة منها للإقامة العامة ولممثلي الولايات المتحدة وبريطانيا بالرباط، كما أرسلت نسخة منها إلى ممثل الاتحاد السوفيتي حينها.

 وقبل أن يصيغ رموز الحركة الوطنية المغربية الوثيقة، خاض الشعب المغربي مجموعة من المواجهات والمعارك ضد الوجود الاستعماري على أرضه، كل تلك المعارك كانت محطات استغلتها الحركة الوطنية من أجل تنظيم نفسها والعمل على تقوية قواعدها عبر تعبئة المواطنين وتعميق الشعور الوطني لديهم في أفق الكفاح من أجل نيل الحرية والاستقلال، وفي خضم هذا الإجماع على مواجهة الاستعمار، شهد المغرب عدة مظاهرات شعبية كانت كافية لتوجيه رسائل واضحة إلى السلطات الاستعمارية بأن المغرب ملكا وشعبا قد صمما على النضال للدفاع عن الوطن والمواطنين من بطش المستعمر.

وكان مؤتمر "أنـفـا" في شهر يناير 1943 مناسبة التقى خلالها بطل التحرير الملك محمد الخامس، مع رئيس الولايات المتحدة الأمريكية فرنكلين روزفيلت، ورئيس وزراء بريطانيا وينستون تشرشل، حيث طرح خلال هذا المؤتمر قضية استقلال المغرب تماشيا مع مبادئ ميثاق الأطلسي في ذلك الوقت، هذا نقلا عن "أ ش أ".


الكلمات الدلالية المغرب

اضف تعليق