الاكتشافات الجديدة

اكتشافات جديدة في تل إدفو ومعبد كوم أمبو بأسوان


١٢ يناير ٢٠١٨ - ١٠:٠١ ص بتوقيت جرينيتش
الاكتشافات الجديدة

رؤية
القاهرة- كشفت البعثة الأثرية المصرية الأمريكية المشتركة، عن مجمع إداري جديد يعود إلى نهاية الأسرة الخامسة، كما قامت البعثة الأثرية المصرية العاملة بمشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية لمعبد كوم أمبو بالكشف عن أربع قطع أثرية بالجزء الغربي من المعبد.

وعُثر داخل المبنى على مجموعة من القطع الأثرية عبارة عن 220 ختما من الطين تخص الملك "جد كا رع إسيسي" إضافة إلى الألقاب الرسمية لمجموعة من العمال المتخصصين والمشاركين في أنشطة التنقيب والتعدين مثل القائد "سيمنتيو"، وعدد من بقايا الأنشطة المعدنية ومحارة "صدف" البحر الأحمر وكمية كبيرة من الخزف النوبي.

أما عن القطع الأثرية التي تم الكشف عنها أثناء أعمال تخفيض منسوب المياه الجوفية، فهي عبارة عن لوحة جنائزية من الحجر الجيرى، لشخص وزوجته يقدمان القرابين لمعبود جالس فاقد الساقين، يبلغ ارتفاع اللوحة نحو ٤٠سم وعرضها ٢٧سم والجزء العلوي من الناحية اليسرى مفقود. إضافة إلى الكشف عن تمثال من الحجر الرملي يصور شخص جالس بوضع القرفصاء خالي من الكتابات.  يبلغ ارتفاع التمثال حوالي ٢٥سم وعرضه حوالي ١٢سم.

وكشفت البعثة أيضا عن تمثالين للإله حورس في هيئة طائر الصقر مصنوعين من الحجر الرملي وخاليين من الكتابات، وأضاف أن البعثة المصرية كانت قد نجحت خلال شهر نوفمبر الماضي في الكشف عن عنصر معماري أثري من الحجر الرملي نقشت عليه مجموعة من الكتابات الهيروغليفية بالنحت الغائر توضح اسم التتويج واسم العرش للإمبراطور "فيليب أرهاديوس" وأدعية له وللإله سوبك سيد مدينة كوم أمبو.


المجمع الإداري المكتشف

الكلمات الدلالية اكتشافات أثرية أسوان

اضف تعليق