ماكرون

صحيفة: السيرة الذاتية لقرينة "ماكرون" تكشف كتابته رواية جنسية


١٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٣:٠٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

لندن - قالت صحيفة "تليجراف" البريطانية إن كتاب جديد حول السيرة الذاتية للسيدة الأولى الفرنسية بريجيت ماكرون ربما تؤكد الشائعات بشأن كتابة الرئيس إيمانويل ماكرون رواية "جنسية" عندما كان فى عمر الـ16 عاما وكانت مدرسته المتزوجة حينها "بريجيت" محور هذه الرواية، ليرصد بذلك المراحل الأولى من حبهما.
 
ويقول الكتاب إن النص ركز على علاقة إيمانويل ماكرون المثيرة للجدل مع المرأة التي كانت معلمة الدراما قبل أن تصبح زوجته ، حسبما ذكرت وكالات الأنباء .
 
وأشارت الصحيفة إلى أن طموحات ماكرون الأدبية الشبابية موثقة بشكل جيد، ولكن الكتاب الجديد بعنوان "بريجيت ماكرون، المحررة" يزعم إن هناك دليلا على وجود هذه الرواية.
 
ويستشهد الكتاب الذى سينشر خلال أيام – 17 يناير- بجارة لأسرة ماكرون، تعمل ككاتبة على الطابعة، إذ قالت إنه جاء إليها طلبا للمساعدة.
وقالت لكاتب السيرة الذاتية "مايل برون" "كنت أعرفه من الحى وجاء لي فى إحدى الأيام يطلب منى كتابة 300 صفحة من روايته. وكانت رواية جريئة، ومفعمة بالحياة، وبالطبع الأسماء لم تكن مشابهة ولكن أعتقد أنه عبر عما كان يشعر به وقتها".
 
وقالت المرأة التى لم تذكر اسمها إنها لم تحتفظ بنسخة من الكتاب الذى كان من المحتمل أن يشعل اليوم اهتماما كبيرا بين الكثيرين الذين يفتخرون بالزوجين الرئاسين اللذان تفصلهما فجوة عمرية تبلغ 24 عاما. إذ يبلغ ماكرون 40 عاما، وزوجته 64 عاما.
 
ورفض الاليزيه، التعليق للتليجراف  عن وجود كتاب يكون كتبه ماكرون فى مراهقته.


اضف تعليق