مواد داعشية على الانترنت

بريطانيا: برنامج يُطارد الدعاية الداعشية على الإنترنت ويحذف 99.995% منها


١٣ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٠١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

لندن - أعلنت الحكومة البريطانية ابتكار برنامج جديد يسمح بتحديد المواد الترويجية للجماعات المتطرفة على شبكة الإنترنت وحذفها بشكل فوري.

ونقلت هيئة "بي بي سي" البريطانية، اليوم الثلاثاء، عن وزيرة الداخلية البريطانية أمبر راد، أنها توجهت إلى الولايات المتحدة لمناقشة البرنامج الجديد مع الشركات التكنولوجية للتباحث معها حول جهود محاربة التطرف.

وأضافت، أن البرنامج يمكنه تحديد نحو 94% من أنشطة تنظيم داعش، مشيرةً إلى احتمال إصدار قوانين جديدة تُلزم شركات الاتصالات باستخدام التقنية الجديدة.

وفي التفاصيل التي عرضتها الحكومة البريطانية على موقعها الإلكتروني، تقول السلطات: إن البرنامج قادر تلقائياً على اكتشاف 94٪ من الدعاية الداعشية بدقة تصل إلى 99.995٪.

ويُمكن استخدام هذا البرنامج على أي منصة أو موقع متصل بشبكة الإنترنت، ما يسمح للسلطات المختصة بإيقاف الفيديوهات الإرهابية عند رفعها على الإنترنت، وحتى قبل نشرها.

ويبحث البرنامج الذي صممته شركة بريطانية في قاعدة بيانات ضخمة لمواد داعش على الإنترنت، ويحدد المواد التي تروج للأفكار المتطرفة.


الكلمات الدلالية داعش بريطانيا الإنترنت

اضف تعليق