العاهل الأردني عبدالله الثاني

العاهل الأردني: شهدت أيامًا صعبة ووالدي لم يتدخل لمساعدتي


١٣ فبراير ٢٠١٨ - ٠٥:١٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

عمان - تحدث العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، خلال مقابلة صحفية أجرتها معه وكالة أنباء "تاس" وتلفزيون "روسيا 24" في قضايا عدة، تطرقت في بعضها إلى جوانب خاصة في حياة الملك ووالده الحسين بن طلال، قبيل تسلمه العرش عام 1999.

وخلال المقابلة التي أجراها، الإعلامي الروسي ميخائيل غوسمان، قال الملك عبدالله الثاني "لوالدي فضل كبير علي، ولن أوفيه حقه مهما عبّرت. لم أكن أعرف أنني سأجد نفسي في هذا الموقع، وأعتقد أنه حرص على ألا تكون حياتي سهلة".

وأضاف الملك البالغ من العمر 56 عامًا "لقد بدأت تدريبي كضابط شاب في الجيش البريطاني، قبل أن ألتحق بالجيش العربي. وقد شهدت خدمتي العسكرية أحيانا أياما صعبة، ولكن والدي لم يتدخل لمساعدتي. أعتقد أنه أرادني أن أتعلم الطريق الصعب. أتذكر أنه قال لي، خلال الستة أشهر التي سبقت رحيله "إنني كأب أشعر أنه كان يجب أن أتدخل من أجلك"، وأتذكر أنني قلت له حينها، وقد كانت لحظة عاطفية جدا".

وأردف قائلًا "لقد كان هناك لحظات كنت فيها كابن منزعجا بعض الشيء لعدم تدخل والدي، ولكن أدرك في هذه اللحظة أن هذه دروس تعلمتها، ولو كنتَ تدخلت في حينها من أجلي، لا أعتقد أنني سأكون الرجل الذي يتحمل المسؤولية اليوم".

وعن الجوانب التي ورثها الملك من والده الراحل ويحرص الملك على لنقلها لابنه ولي العهد الحسين قال إنه "التفاني في الخدمة، والإعداد الذي يعزز روح الانضباط، والرغبة في العمل مع الناس والتقدم نحو الأفضل".

وأضاف حسب نص المقابلة التي حصلت "رؤية " على نسخة منها "بالنسبة لابني، فأنا سعيد جدا أن أراه يدعم الشباب، ويعمل من أجلهم ومن أجل مجتمعهم ومستقبلهم".

وأوضح الملك "تجمعنا رابطة الأب بابنه وندعم بعضنا البعض، وأنا أدرك تماما ما يصبو لتحقيقه للشعب الأردني من كل قلبه، وهذا ما يجعلني أشعر بالثقة والاطمئنان".


اضف تعليق