الشيخ جمال الضاري رئيس اللجنة المركزية للمشروع الوطني العراقي

الشيخ "جمال الضاري": أزمة العراق سببها التأثيرات الخارجية


١٩ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٠٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - سحر رمزي

واشنطن - اجتمع الشيخ جمال الضاري رئيس المشروع الوطني العراقي وفريقه الاستشاري في واشنطن، أمس الأربعاء، مع السناتور كريس ميرفي عضو لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي لمناقشة الأوضاع في العراق.

وقد جرى خلال الاجتماع التأكيد على دعم الولايات المتحدة لشعب العراق لاختيار ممثليه ومنع أي تأثير خارجي لمصلحة الفاسدين والفاشلين، ويحرف رغبة العراقيين في التغيير، وضرورة تأمين مستلزمات ضمان اجراء الانتخابات النيابية القادمة بنجاح وبشفافية. وعرض الضاري رؤية المشروع الوطني العراقي في اعتماد استراتيجية شاملة وفاعلة للقضاء على الارهاب ومنع عودته.

وبحث رئيس المشروع الوطني العراقي مع جيمي راسكن عضو الكونجرس الأمريكي وعضو لجنتي العدالة والرقابة فيه تطورات الأوضاع في العراق، وجرى التأكيد على الدور الأمريكي في ضمان حرية اختيار الناخبين العراقيين لممثليهم في الانتخابات النيابية القادمة ومنع اي تأثيرات خارجية تخدم مشاريع مضادة لمصلحة الشعب العراقي وتهدد أمنهم واستقرارهم.

وفي سياق متصل التقى رئيس المشروع الوطني العراقي وفريقه الاستشاري بالمستشار الأقدم للشرق الاوسط ايريك تريغر في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي.

وأكد الشيخ جمال الضاري خلال المباحثات ان المشروع الوطني العراقي على ثقة كاملة بالشعب العراقي وبكل اطيافه ومكوناته قادر على التغيير في الانتخابات البرلمانية المقبلة المزمع إجراءها في ١٢ من الشهر المقبل رغم كل محاولات التأثير على اختياراته لمرحلة جديدة في بناء العراق على أسس مهنية.

وذكر الشيخ جمال الضاري انه لا يمكن الوصول الى عراق جديد امن ومستقر ومزدهر بدون دور فاعل وأساسي للولايات المتحدة الامريكية من اجل مساعدته ودعمه ليتجاوز محنته الحالية.

وأوضح الامين العام للمشروع الوطني العراقي ان الاٍرهاب في العراق اندحر وتراجع الى الصحراء ولكنه لم ينتهي وخطره لايزال موجود مادام طريق نشأته وتطوره موجود.


اضف تعليق