أرشيفية

كاتب يروي مشاهد خروجه من مصر


٢٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٣٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية
القاهرة- صدر حديثا عن دار العين، كتاب "الخروج من مصر مشاهد ومجادلات من سيرة ذاتية"، للناقد وأستاذ الأدب إيهاب حسن، يسجل خلاله سيرته الذاتية غير المألوفة وغير التقليدية، يقع في 200 صفحة من القطع الصغير.

يميز هذا النص المكثف المكتوب بالإنجليزية في صورته الأولى تناوله لتجربة الهجرة والانضمام إلى صفوف الأقلية العربية بالولايات المتحدة الأميركية، متخذًا موقفًا نقديا صارما من مفهوم الذات وتأمل تجربة وأسلوب التأقلم في المجتمع الجديد، وفقا لصحيفة "الاتحاد".

في هذه السيرة الموجزة التي أنجزها باقتدار المترجم والمثقف الكبير السيد إمام، سنرى كيف يحاول صاحبها طول الوقت أن ينقسم وعيه على ذاته، يعيد القراءة، يُطيل التأمل، يشتبك بعنف، ثم يلقي بقنابله التأويلية في وجوهنا! سيرة خاصة جدا تعيد تأمل الكتابة في السيرة والتاريخ.

الرجل لا يقدم سيرة ذاتية بالمعنى المألوف، إنما هو أقرب إلى أن يقدم ممارسة تفكيك من نوع خاص لبعض محطات وأحداث هذه السيرة، كي يستكشف ويعيد أيضًا طرح وقائع وأحداث وشخوص في حياته، لكن في سياق شبكة معقدة من التأويل والتأويل المضاد، إذا جاز التعبير!

يعي صاحب السيرة طوال الوقت أنه يقدم كتابة مغايرة، مفارقة، تطرح ضمن ما تطرح من أسئلة وإشكاليات تحري الصدق في الكتابة، بل فحص مفهوم حقيقة الكتابة ذاتها! يقول منظر ما بعد الحداثة: "كلمة حول الصدق، حقيقة الكتابة. إن هذا العمل ليس سيرة ذاتية خيالية، على الرغم من توخيه بعض الحرية في معالجة بعض المشاهد والأسماء. ولكن الصدق؟ إنني أعرف شيئاً ما عن الرغبة واحتيالها، إشكالية سرد التجارب الشخصية من الذاكرة. على هذه الخلفية، يمكننا فقط التماس الرغبة في الموثوقية، في الثقة المتبادلة ليس غير".
 


الكلمات الدلالية كتاب الخروج من مصر

اضف تعليق