أرشيفية

داعش يعلن مسئوليته عن استهداف مبنى حكومي بأفغانستان


١٣ مايو ٢٠١٨ - ٠٥:٤٦ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
كابول- أعلن تنظيم داعش الإرهابي، مسئوليته عن هجوم استهدف مبنى حكوميا في أفغانستان، اليوم الأحد.

وقال مسئولون إن قوات الأمن الأفغانية اشتبكت لساعات مع مجموعة مهاجمين اقتحموا المبنى بمدينة جلال أباد فى شرق البلاد بعد هجوم منسق أودى بحياة ما لا يقل عن 15 شخصا وأصاب 42، وفقا لوكالة "رويترز".

وقتل 9 أشخاص على الأقل وأصيب أكثر من 30 عندما فجر مسلحون قنابل واقتحموا مبنى حكوميا الأحد، فى اعتداء ما يزال مستمرا فى مدينة جلال أباد فى شرق أفغانستان، بحسب ما أعلن مسئولون، ما يؤكد مجددا على التدهور الأمنى فى البلاد.

وبينما تصاعدت سحب الدخان الكثيف بعد انفجارين وقعا قرب مديرية المالية فى جلال أباد، قال المتحدث باسم حاكم ولاية ننجرهار عطاء الله خوجيانى لوكالة فرانس برس أن "عددا من المهاجمين" اقتحموا المبنى.

وأكد أن "قوات الأمن تطاردهم وتواجههم" مضيفا أن مهاجما واحدا قُتل فيما لا تزال العملية جارية، وقال الموظف قيصر أثناء حديثه لوكالة فرانس من إحدى مستشفيات جلال أباد "حوالى فترة الظهيرة، هز انفجار كبير المبنى حيث نعمل".

وأضاف "رايت بعد ذلك مهاجمين مسلحين يدخلان المبنى. سارع أصدقائى للاختباء وقفزت أنا من احدى النوافذ  كسرت ساقى وذراعى لكننى تمكنت من الخروج من المبنى. لا يزال بعض اصدقائى عالقون هناك".


الكلمات الدلالية داعش

اضف تعليق