الجامعة العربية - أرشيفية

رفض عربي واسع لقرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس


١٧ مايو ٢٠١٨ - ٠١:١٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

القاهرة – أكد وزير الخارجية الكويتى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، اليوم الخميس، رفض بلاده الإجراءات الأحادية الجانب التي تهدف إلى تغيير الحقائق على الأرض في الأراضي المحتلة معتبراً إياها " لاغية وباطلة".

وأضاف الصباح خلال كلمته في اجتماع وزراء الخارجية العرب لمناقشة الوضع في القدس وغزة، أن عجز مجلس الأمن الدولي بالاضطلاع بمهامه سمح لإسرائيل بتجاوزاتها بحق الفلسطينيين.

وشدد الوزير الكويتي على موقف بلاده الداعم للقضية الفلسطينية.

وأوضح الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيظ، أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس قرار مرفوض ويدخل المنطقة في حالة من التوتر.

بدوره، قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن نقل أي سفارة إلى القدس سيظل قراراً باطلاً ولن يسقط حقوق الشعب الفلسطيني، وأن استمرار الاحتلال الإسرائيلي هو أصل الأزمة ومآسي الشعب الفلسطيني.

أما وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، فأكد أنه لا سلام ولا أمن في المنطقة دون دون تليبية حقوق السعب الفلسطيني.


اضف تعليق