البنك المركزي المصري

المركزي المصري: زيادة حجم النقد المصدر إلى 444 مليار جنيه


١٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:٥٥ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

القاهرة - قال البنك المركزي المصري، إن حجم النقد المصدر ارتفع إلى 444 مليار جنيه، في نهاية شهر يناير 2018، مقابل 369 مليار جنيه في نهاية شهر يونيو 2016، بزيادة قدرها نحو 75 مليار جنيه.

وأثار تداول تصميم ورقة نقدية من فئة الـ 500 جنيه، الجدل خلال الأيام الماضية، وهو ما انتشر بشكل كبير على شبكات التواصل الاجتماعي "فيس بوك" و"تويتر".

وقالت مصادر مصرفية مسؤولة، بحسب "اليوم السابع"، إنه لا نية في الوقت الحالي لإصدار ورقة نقدية من فئة الـ 500 جنيه، مؤكدة أن عملية إصدار أوراق النقد الجديدة تخضع لمعادلات اقتصادية معقدة، ومعايير أمنية دولية صارمة، وأن وضع الاقتصاد المصري حاليًا الذي يشهد تعافيًا ملحوظًا بشهادة المؤسسات الدولية من حيث المؤشرات الكلية التي تشمل معدل النمو والذي تجاوز الـ 5%، وتراجع معدل التضخم إلى 11% خلال شهر مايو 2018، يحول دون إصدارها خلال الفترة الحالية.

وأضافت المصادر، أن الورقة فئة الـ 500 جنيه المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي، غير صحيحة، حيث احتوى وجه الورقة النقدية على توقيع هشام رامز، محافظ البنك المركزي المصري السابق، وبتاريخ إصدار 15 نوفمبر 2016، موضحة أن فترة رئاسة هشام رامز للبنك المركزي المصري انتهت في 27 نوفمبر 2015.

وقام البنك المركزي المصري خلال شهر يناير 2017، بطبع 100 مليون ورقة فئة الجنيه، و100 مليون ورقة فئة خمسون قرش بنفس المواصفات المتداولة حاليًا للتداول مع العملات المعدنية المتداولة حاليًا عن طريق البنوك.


اضف تعليق