مقتدى الصدر - أرشيفية

الصدر يجمّد عمل فصيله المسلح جنوبي العراق


٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ٠٢:٠٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

بغداد - قرر رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر اليوم الأربعاء، تجميد فصيله المسلح (سرايا السلام) في محافظة البصرة جنوبي البلاد، ومنع عناصره من التدخل في شؤون المؤسسات الحكومية.

وذكر مكتب الصدر في بيان، أنه قرر "تجميد عمل سرايا السلام في محافظة البصرة لمدة عامين، وطرد مسؤول الفصيل في البصرة سمير محمد لعيبي".

وقرر الصدر أيضًا "تجميد عمل مسؤول سرايا السلام في منطقة جنوبي العراق حيدر مصطفى لعامين، ومنع تدخل الفصيل منعا باتا في أي عمل غير العمل الجهادي، ومن يتدخل فسوف يعرض نفسه للعقوبة".

ولم يذكر الصدر السبب الرئيس وراء إتخاذه القرار، لكن مصدرًا مطلعًا طلب عدم الكشف عن اسمه، أكد للأناضول، أن السبب يعود "إلى تدخل مسؤولي الفصيل في عمل المؤسسات الحكومية لمصالح شخصية".

وسرايا السلام هي الجناح العسكري للتيار الصدري الذي يقوده مقتدى الصدر، وهو جزء من الحشد الشعبي الذي قاتل إلى جانب القوات العراقية ضد تنظيم "داعش" الإرهابي على مدى 3 سنوات (2014-2017).

ورغم إقرار قانون الحشد الشعبي الذي يجعل من فصائل الحشد تخضع لتعليمات مباشرة من القائد العام للقوات المسلحة، إلا أن العديد منها، بحسب مراقبين، تتلقى تعليماتها من قادتها السياسيين.

وتصدر التحالف الذي يدعمه الصدر "سائرون" نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 أيار/مايو المنصرم برصيد 54 مقعدًا من أصل 329، وهو ما يخوله لعب دور رئيسي في تشكيل الحكومة المقبلة.

(وكالات)


الكلمات الدلالية مقتدى الصدر التيار الصدري

اضف تعليق