إصابة عشرات الإسرائيليين بفيروس النيل الغربي

فيروس "النيل الغربي" يثير هلع الإسرائيليين


١٩ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٦:٤٦ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة

القدس المحتلة - أثار فيروس "النيل الغربي" هلعًا بين المستوطنين الإسرائليين، بعد الكشف عن إصابة العشرات منهم بالحمى الناتجة عن ذلك الفيروس، وتطور حالة بعضهم لمرحلة خطرة.

وضم اجتماع طارئ مسؤولين في كل من وزارتي الصحة والبيئة لمناقشة التدابير اللازم اتخاذها للحد من توسع الإصابة بالفيروس الذي ينتشر عبر لدغات البعوض، بحسب الإعلام العبري.

ومن بين عشرات المصابين بالمرض 6 في حالة خطرة، والباقي في حالة بسيطة ومتوسطة بحسب تقرير لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، التي أكدت أن وزارة الصحة رفضت الكشف عن العدد الدقيق للمصابين.

ودعت وزارة البيئة إلى الوقاية من لسعات البعوض، كما دعت مجالس الهيئات البلدية والمحلية، إلى القيام بإجراءات الوقاية وتطهير المناطق التي توجد فيها يرقات البعوض بشكل فوري، لأن المرض ينتقل إليه بعد تغذيه على دم طيور مصابة وينتقل بعدها للإنسان.

وظهرت أعراض المرض بعد تطوره عند 20% من المصابين على شكل حمى وصداع وتقيؤ وطفح جلدي، بينما لا يتعدى خطر الوفاة بين أولئك الذين تأثر جهازهم العصبي بنسبة 10%، وظهر التهاب السحايا والدماغ لدى فئة قليلة من المصابين.


اضف تعليق