السياحة في مصر

مصر الأولى أفريقيًا في جذب السياحة الصينية


١٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
القاهرة - بعد مرور عامين على اتفاقية التبادل السياحي بين مصر والصين، التي وقعت نهاية مايو 2016 على هامش المنتدى العربي الصيني المقام في القاهرة آنذاك، رصدت شبكة "آويو" الصينية جانبا من جني الثمار.

واحتلت مصر المكانة الأولى بين المقاصد السياحية الأفريقية الأكثر شعبية لدى الصينيين، وفقا لدراسة تحليلية أجرتها الشبكة السياحية الصينية، وتناقلتها المواقع الصحفية المصرية، الجمعة.

وأظهرت نتيجة الدراسة، التي استندت إلى تحليل بيانات رحلات السياح الصينيين خلال الأعوام الخمسة الأخيرة، وحالة تصفح مستخدمي الشبكة العنكبوتية "إنترنت" لكلمات "أفريقيا - التراث الثقافي - هجرة الحيوانات"، أن مصر وموريشيوس وكينيا وجنوب أفريقيا وتونس أصبحت المقاصد السياحية الخمسة الأكثر رواجا بين الصينيين.

وأكد التقرير أن من بين السياح المتجهين إلى مصر 54% من السيدات، فيما شكل السياح من مواليد الثمانينيات 44% من الإجمالي، ومواليد السبعينيات 18%، بينما شكل السياح من مواليد التسعينيات 12%.

وأشار التقرير إلى أنه مع تسهيل إجراءات التأشيرات أصبح لدى المزيد من السياح الصينيين حرية اختيار وقت السفر، حيث تركزت 48% من رحلات السفر في عطلة عيد الربيع الصيني وعطلة العيد الوطني في الأسبوع الأول من شهر أكتوبر، وعطلة الصيف في يوليو وأغسطس.

وبالمقارنة مع رحلات السفر السابقة، أصبح السياح الصينيون يفضلون جودة أعلى وتجربة أعمق خلال سفرهم، ولفت التقرير إلى أن معدل مدة بقاء السياح الصينيين في مصر تتراوح بين 10 و13 يوما، فيما بلغ معدل الإنفاق الفردي 10 آلاف يوان حتى 15 ألف يوان، (1460-2190 دولارا أمريكيا) لـ41% من السياح، وازداد المعدل إلى 15 ألفا حتى 20 ألفا يوان (2190-2920 دولارا أمريكيا) لدى 28% من إجمالي السياح.

ووفقا للدراسة، أصبح معبد أبوسمبل في مصر على رأس المقاصد السياحية الأكثر رواجا لدى السياح الصينيين في أفريقيا، كما عبر السياح الصينيون عن تفضيلهم زيارة بيوت المواطنين المصريين كضيوف وزيارة نهر النيل على متن السفن، وفقا لـ"العين".


اضف تعليق