تريزا ماي

"المحافظين" يمهل تريزا ماي 72 ساعة لإنقاذ وظيفتها


٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٣٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
لندن- أبلغ نواب في حزب المحافظين رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن أمامها 72 ساعة فقط لإنقاذ وظيفتها، ويأتي التحذير من أعضاء البرلمان من حزب المحافظين والمحبطين من تعامل السيدة ماي مع مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بعد قمة غير ناجحة في الأسبوع الماضي.

يذكر أنه لبدء التصويت على حجب الثقة، يجب تقديم 48 خطابًا من نواب حزب المحافظين إلى رئيس الحزب وزعم البعض أنه قد يتم الوصول إلى تلك النقطة  قريبًا.

وقال أندرو بريدجن، مؤيد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لصحيفة The Mail اليوم الأحد، إنه يجب على السيدة ماي حضور اجتماع الأربعاء الذي تعقده لجنة 1922 الشهيرة لحزب المحافظين أو المخاطرة بجعل “الخطابات تسير بشكل أسرع”.

معلوم ان لجنة 1922 سُميت بهذا الاسم نسبة الى أعضاء البرلمان من حزب المحافظين الذين يجلسون في المقاعد الخلفية والذين أطاحوا بحكومات سابقة بدءا من عام 1922.

وكتب ديفيد ديفيز، وزير الانفصال السابق وهو خليفة محتمل للسيدة ماي، في صحيفة “ذا ميل أونلي” اليوم الأحد أن رئيسة الوزراء نجحت في إثارة الغضب ليس فقط مؤيدي الخروج بل مؤيدي البقاء في اوروبا أيضا.

وقال إن الاتحاد الأوروبي لديه الكثير ليخسره إذا ما خرجت المملكة المتحدة من التكتل دون التوصل إلى اتفاق في مارس، مضيفًا: “يجب ألا نسمح للاتحاد الأوروبي بالتسلط علينا”، وفقا لصحيفة "الغد".

وتابع ديفيس: كانت هناك ادعاءات بأن الطائرات لن تطير بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، هذا غير محتمل للغاية لأنه سيقوض أسواق السياحة الإسبانية والأوروبية الأخرى وكذلك أسواق العقارات في البحر المتوسط، علاوة على ذلك، ستظل الرحلات الأوروبية بحاجة إلى مجالنا الجوي من أجل السفر إلى الولايات المتحدة، يجب أن يكون ذلك كافيًا لتركيز العقول على نتيجة معقولة”.

وقال عضو البرلمان، جوني ميرسر، إنه تلقى دعمًا ساحقًا من داخل الحزب بعد التحدث معه.

وأكد لصحيفة صنداي تايمز: “لا يمكنني الاستمرار في دعم إدارة لا يمكنها العمل”.


الكلمات الدلالية تيريزا ماي تريزا ماي

اضف تعليق