زعيم كوريا الجنوبية كيم جونغ أون

التليجراف: كوريا الجنوبية تتجسس على صحة كيم


٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٤٠ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

لندن - ذكرت صحيفة "التليجراف" أن الحالة الصحية لزعيم كوريا الشمالية أصبحت محل تساؤل وتدقيق من جانب الجارة الشمالية، حيث تزداد التساؤلات حول من سيكون خليفته في الحكم.

وبحسب الصحيفة فإن الاستخبارات الكورية الجنوبية تستخدم برنامج تحليل فيديو متطور من أجل مراقبة الحالة الصحية لزعيم كوريا الشمالية، وذلك لأن الشطر الجنوبي يهتم بسيناريو الأحداث التي يمكن أن تحدث فى الشمال لو تعرض كيم جونج أون لمتاعب صحية فجأة، وما إذا كان هذا سيخلق حالة من عدم الاستقرار في البلاد.

وأشارت الصحيفة أن كيم جونج أون يعاني بالفعل من عدد من المشاكل الصحيفة منذ تولي قيادة البلاد رغم أن عمره لا يتخطى 35 عاما، وكان والده الذي مات في ديسمبر 2011 يعاني أيضا من مشاكل صحية متعددة مرتبطة بشرهه للطعام الفاخر والخمور، ومن ضمن هذه الأمراض كان هناك "السكر" و"ارتفاع ضغط الدم".

أما كيم جونج أون، فزاد وزنه كثيرا منذ تولي الحكم وكان يسير بعرج خفيف وأحيانا كان يظهر مستندا على عصا وهو يتحدث في البرلمان الكوري الشمالي في يوليو 2014، وفي نفس العام اختفى لعدة أسابيع وسط تصاعد شائعات حول كونه يتلقى العلاج من مرض مجهول.


اضف تعليق