المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري

الجيش الليبي يكشف تفاصيل هجوم "داعش" على مركز شرطة تازربو


٢٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٢٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

طرابلس - بعد مقتل ما لا يقل عن 9 عسكريين، مساء أمس الجمعة، في هجوم إرهابي نفذه عناصر من "داعش"، استهدف مركز شرطة في مدينة تازربو، جنوب شرقي ليبيا، أكد الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري، أن هذا الهجوم يأتي ضمن سلسلة عمليات قام بها التنظيم مؤخراً.

وكشف -في حديث تلفزيوني مساء الجمعة- أن التنظيم استغل فرصة بعد المنطقة، وخلوها من أي قوات عسكرية باستثناء كتيبة صغيرة واحدة، ودخل من خلال مركبات تحمل شعارات الجيش الليبي وقوات الصاعقة، ما دفع عناصر الكتيبة إلى الاعتقاد للوهلة الأولى أنهم قوة صديقة، ولكن عندما وصل عناصر التنظيم إلى مدخل الفرقة قاموا بإطلاق النار.

وأوضح المسماري، أن الإرهابيين دخلوا بشكل مباشر إلى مديرية الشرطة ومركز الأمن وتوجهوا بعد ذلك للاستخبارات العسكرية، وقاموا بإطلاق النار، بحسب موقع "الحدث نت".

كما أكد أن القوات المسلحة بدأت ترتيبات أمنية بعدد من المناطق الحدودية، وقامت بتأمين الحقول النفطية في تلك المناطق، بحيث تم تأمين ثلاثة أرباع الصحراء، وبإمكانات عالية.

إلى ذلك، شدد المسماري على أن القوات المسلحة أصدرت الأوامر لآمر المنطقة العسكرية بالكفرة وأجدابيا لتقديم كل الدعم لمنطقة تازربو، وقد تم تحديد وجهة انسحاب الإرهابيين، حيث استعد آمر منطقة الكفرة بقواته لمواجهتهم.

من جهته، استنكر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، في بيان له، هذا الهجوم الإرهابي، مؤكداً أن "البلاد تواجه عدواً يمتهن الإرهاب ويستهدف استقرارها"، داعياً إلى ضرورة توحيد الصفوف والجهود لمواجهته والقضاء عليه.



اضف تعليق