صورة من الحدث

شاهد.. اكتشاف مقبرة فرعونية لكاتب التحنيط وزوجته بالأقصر


٢٥ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٣٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

القاهرة - أعلنت وزارة الآثار المصرية، أمس السبت، عن اكتشاف مقبرة أثرية غير مرقمة، لكاتب مقصورة التحنيط، وزوجته منشدة آمون، في منطقة العساسيف بالبر الغربي بالأقصر جنوب مصر، كما فتحت وزارة الآثار غطاء تابوت أثري اكتشفته البعثة الفرنسية العاملة بالمنطقة للمرة الأولى أمام عدسات الإعلام.



وقال الدكتور خالد العناني، وزير الآثار المصرية، في مؤتمر صحفي أمس، إن "البعثة الأثرية المصرية العاملة بمنطقة العساسيف بالبر الغربي بالأقصر، عثرت على مقبرة جديدة غير مرقمة لشخص يدعى "ثاو آر خت إف"، إضافة إلى المدخل الأصلي للمقبرة، وأوضح أن "هذا الكشف جاء بعد عمل دام لمدة خمسة شهور لبعثة أثرية مصرية خالصة وتابعة للمجلس الأعلى للآثار".


 
وأوضح الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ورئيس البعثة، أن البعثة بدأت أعمال الحفر الأثري في 11 مارس (آذار) الماضي، وتوقفت لمرة واحدة، ثم استأنفت العمل المستمر حتى الآن.

 

وعلى جدران المقبرة عثر على نقوش لبعض أفراد العائلة، ومنها زوجة صاحب المقبرة وتدعى "تا – خارو" أو "سخمت – نفرت"، وكانت "منشدة لآمون"، وعثرت البعثة بجوار التابوتين على تمثالين مصنوعين من الخشب أحدهما لبتاح سوكر أوزير، والآخر من المحتمل أنه يخص صاحب المقبرة.



ومنطقة العساسيف هي منطقة أثرية تضم مقابر الأشراف والنبلاء، من الأسرة المتوسطة والحديثة، أي القرن الـ11 و13 قبل الميلاد، وتقع بجوار معبد حتشبسوت بالدير البحري في الأقصر.




الكلمات الدلالية اكتشافات أثرية

اضف تعليق