أرشيفية

الاتحاد الدولي للغاز: مصر أصبحت قادرة على تنفيذ مشروعات كبرى


١٦ أبريل ٢٠١٨ - ١١:٠٤ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية  
القاهرة - استقبل المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، دافيد كارول رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولى للغاز، وأعضاء مجلس الإدارة، وشهد اللقاء استعراض تطورات صناعة الغاز فى مصر، والإصلاحات الاقتصادية التى تمت لتشجيع وجذب مزيد من الاستثمارات البترولية.

كما شهد لقاء الوزير ومجلس إدارة الاتحاد الدولي للغاز، استعراض الخطوات المتخذة لمسايرة المتغيرات التي شهدتها صناعة البترول والغاز على المستوى العالمي، وشملت تطوير بنود الاتفاقيات، وسداد مستحقات الشركاء الأجانب، وتعزيز التعاون والتنسيق مع الشركات العالمية العاملة في مصر، ووضع خريطة طريق لتكثيف أعمال البحث والاستكشاف وسرعة تنمية الاكتشافات ووضعها على خريطة الإنتاج، كما تم استعراض الخطوات التي تمت في مشروع مصر القومي لتصبح مركزا إقليميا لتجارة وتداول الغاز والبترول، مشيرا إلى حرص مصر الدائم على تواجدها في المنظمات والمؤسسات الدولية خاصة المعنية بشؤون البترول والغاز، في إطار حرصها الدائم على تحقيق الاستقرار لأسواق البترول والغاز.

وأشاد دافيد كارول، رئيس الاتحاد الدولي للغاز، بالنتائج التي حققتها صناعة البترول المصرية، والغاز على وجه الخصوص، خاصة بعد النجاح الذي تحقق في حقل ظهر، وما شهده من تحقيق أرقام قياسية غير مسبوقة، ما يؤكد قدرة مصر على تنفيذ مشروعات بترولية كبرى، كما أشاد ببرامج البحث والاستكشاف عن البترول والغاز التي تشهدها منطقة البحر المتوسط، والتي ستلعب دورا مهما خلال الفترة المقبلة.

ولفت "كارول" إلى أن مصر تشارك بقوة في أعمال الاتحاد منذ اشتراكها فيه في العام 1988، من خلال الجمعية المصرية للغاز، وسيصبح لها دور متصاعد في صناعة الغاز العالمية خلال الفترة المقبلة، متابعا: "هدف الاتحاد هو الترويج للغاز كجزء أساسي في منظومة الطاقة العالمية المستدامة"، ويُذكر أن الاتحاد يضم 150 عضوا من الجمعيات والمؤسسات المتخصصة في شؤون الغاز، ويغطى كل أنشطة صناعة الغاز، بحسب "وسائل إعلام مصرية".


اضف تعليق