تصدير البرتقال - أرشيفية

صحيفة تشرح كيف تجاوزت مصر إسبانيا كأول دولة مصدرة للبرتقال بالعالم


٠٦ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٠٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

مدريد - قالت صحيفة "البيريوديكو" الإسبانية، اليوم الأحد، إن مصر تجاوزت إسبانيا كأكثر دولة مصدرة للبرتقال في العالم، ومثال جيد لقدرتها التنافسية العالمية المتنامية بمجال الأغذية الزراعية، والحقيقة هي أن بلد الأهرامات يهدد بالفعل بتجاوز إسبانيا كمصدر عالمي للبرتقال، وذلك يرجع أساسًا إلى الزيادة في المساحة المزروعة خلال السنوات الأخيرة، والتي تدخل الآن الإنتاج رغم انخفاض الجنيه المصري، ما يسمح ببيع المنتج بأسعار منخفضة جدًا.

وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى أنه وفقًا للبيانات، فيمكن أن تتجاوز مصر 1.65 مليون طن من البرتقال المباع خارج حدودها في نهاية عام 2018، مما يعني أنها ستتفوق على إسبانيا التي تحتل المركز الأول حتى الآن، ولا يزال رجال الأعمال يثقون في الحفاظ على القيادة لمدة عام آخر، لكنهم يدركون أن قوة البلد الأفريقي سوف تتغلب عليهم على المدى القصير.

وأصبحت دلتا النيل في السنوات الأخيرة امتدادًا هائلًا لأشجار البرتقال –وليس اليوسفي- وذلك بفضل سياسة إنشاء الري على أكثر من 600 ألف هكتار من الأراضي الصحراوية المعروفة باسم مشروع توشكى، قررت السلطة التنفيذية في عام 2016 السماح بتقلب عملتها الحر، مما أدى إلى تخفيض قيمة عملاتها في عامين فقط تجاوزت 110% يضاف إلى سعر العمالة أقل بكثير من إسبانيا، والنتيجة هي أن البرتقال هو أكثر قدرة على المنافسة.


اضف تعليق