القبة الحديدية

واشنطن تنوي ابتياع "القبة الحديدية" من "إسرائيل"


١٦ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٢٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

القدس المحتلة - تنوي الولايات المتحدة الأمريكية، ابتياع بطاريتين من طراز "القبة الحديدية" المضاد للصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى، بحسب تقرير إسرائيلي.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الاسرائيلية، اليوم الأربعاء، إن الإدارة الأمريكية طلبت من الكونجرس، 373 مليون دولار لشراء البطاريتين من إسرائيل.

ولفتت الصحيفة إلى أن واشنطن، "نادرًا ما تشتري أنظمة مسلحة من دول أخرى، ويرجع ذلك في الغالب إلى اعتبارات الأمن القومي، ولكن أيضًا لأن الولايات المتحدة تتمتع عادة بالميزة التكنولوجية".

وقالت: " في حين أن إسرائيل باعت أنظمة تكنولوجية إلى الولايات المتحدة الأمريكية في العقود الأخيرة، فإن هذه ستكون هي المرة الأولى التي تبيع فيها إسرائيل نظام دفاعي متكامل إلى الولايات المتحدة الأمريكية".

ولفتت يديعوت أحرونوت، إلى أن البطاريتين ستشملان 12 قاذفة، وجهازي استشعار ومركزان للإدارة و 240 صاروخا اعتراضيا.

وقالت: " بينما تتمركز بطاريات القبة الحديدية داخل حدود إسرائيل للدفاع عن مواطنيها من الصواريخ التي تطلق من غزة، يعتزم الأمريكيون وضع البطاريات في الخارج للدفاع عن جنودهم في المناطق الحساسة حول العالم".

وأضافت: " كان الجيش الأمريكي يبحث منذ عدة سنوات عن نظام يمكنه حماية قواته من الصواريخ والقذائف الانسيابية والطائرات بدون طيار وقذائف الهاون وغيرها من التهديدات في ساحة المعركة".

وتابعت: " في الماضي، حاولت الولايات المتحدة بناء أنظمة اعتراض تقوم على صواريخ جو-جو أمريكية الصنع، لكن تكاليفها كانت باهظة للغاية، وفشلت هذه الأنظمة في تلبية جميع الاحتياجات التشغيلية للجيش".

وأكملت يديعوت أحرونوت: " دفع ذلك الأمريكيين إلى اتخاذ قرار بالحصول على نظام القبة الحديدية من إسرائيل، فيما قد يعتبر واحد من أسرع صفقات الأسلحة في التاريخ".

وأشارت الى أن الولايات المتحدة الأمريكية، تنوي الحصول على البطاريتين بحلول العام المقبل 2020.

(وكالات)


الكلمات الدلالية القبة الحديدية

اضف تعليق