ليبيا تبدأ بناء جدار عازل على حدود مصر لمنع تسلّل "الإرهابيين"

ليبيا تبدأ بناء جدار عازل على حدود مصر لمنع تسلّل "الإرهابيين"


٢١ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٤٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

طرابلس - شرعت السلطات الليبية رسميًا، في بناء جدار عازل على حدودها مع مصر، بهدف منع تسلّل العناصر “الإرهابية” بين البلدين، ومكافحة عمليات التهريب والهجرة غير الشرعية.

وأكّد وكيل وزارة الداخلية بالحكومة الليبية المؤقتة، العميد ميلود جواد، اليوم الإثنين، أنّ وزارته المتمركزة بمدينة “طبرق” بدأت في بناء جدار على حدود ليبيا ومصر، وأساسًا على مستوى المنفذ الحدود البري "إمساعد".

وأشار العميد ميلود جواد -في تصريحات لموقع قناة 218 الليبية- إلى أنه سيتنقل يوم الأربعاء المقبل، لمتابعة الأشغال والاطّلاع على المنفذ والاستماع إلى طلبات العاملين في المنافذ البرية، والبحرية، والجوية وإحالتها إلى السلطات المعنية.

من جهتها، أعلنت إدارة معبر امساعد البري في ليبيا، في بيان على حسابها الرسمي بموقع "فيسبوك"، أنها أذنت لشركتي الأمل والنور المتعاقدتين معها، بالبدء في بناء جدار فاصل بين الدولتين الليبية والمصرية، بارتفاع 3 أمتار، وبطول حوالي كيلومتر.

ويبلغ طول الحدود المصرية الليبية حوالي 1200 كيلومتر، وهي مسافة شاسعة سهّلت عمليات تسلّل بين البلدين، حيث تقول القاهرة إنّها تشدّد إجراءاتها الأمنية على طول الحدود مع ليبيا لمنع أي عمليات تسلّل.

ويؤكّد خبراء أنّ حركة التهريب بين الحدود الليبية والمصرية “تضخّ” أكثر من مليار دولار سنويّا، وهو ما يسبّب خسائر اقتصادية فادحة للبلدين.

وكانت السلطات المصرية قد أعلنت الأسبوع الماضي عن عزمها إغلاق منفذ السلّوم البرّي الحدودي مع ليبيا مع عدم السماح بمرور الشاحنات إلى داخل الأراضي المصرية والأفراد ممن يقل عمرهم عن 50 عامًا، في إطار التصدي لتسلل "الإرهابيين" إلى أراضيها.

وقامت السلطات المصرية في وقت سابق بمنع دخول الليبيين إلى الأراضي المصرية، إلا بعد الحصول على تأشيرات دخول، وألزمت المواطنين الليبيين بالدخول في يوم محدد يكون مدرجًا في تصاريح الدخول.


الكلمات الدلالية جدار حدودي ليبيا مصر

اضف تعليق