أرشيفية

الخارجية الروسية بشأن تقرير مولر: ليس هناك أي شيء بالتقرير يدعو للاهتمام


١٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٦:٣١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

موسكو - أعلن مدير مركز شمال أمريكا في الخارجية الروسية، جريجوري بوريسينكو، أن تقرير مولر الصادر مؤخرا في الولايات المتحدة لم يحمل معلومات وأدلة مهمة وبالتالي فإن التقرير لا يدعو للاهتمام الكبير.

وقال بوريسينكو: "تقرير مولر لم يحتو على أي شيء مثير للاهتمام، وهو يؤكد في الواقع عدم وجود أي حجة تدعي أن روسيا تدخلت في الانتخابات الأمريكية، حيث أن ليس هناك دليل واحد، وفقا لموقع "سبوتنك".

وأضاف بوريسينكو، قائلا: "لقد وقع مؤلفو التقرير بالفعل على حقيقة أنهم ليس لديهم أدلة دامغة".

يذكر أن المدعي العام الأمريكي ريتشارد بار، أعلن أنه لا يوجد أي تواطؤ بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أو غيره من الأمريكيين مع السلطات الروسية في انتخابات عام 2016. وفي الوقت نفسه، شكر مولر، المدعي الخاص على قدرته "الكشف عن طبيعة محاولات روسيا التدخل في عمليتنا الانتخابية".

وعمل مولر على التحقيق في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية والعلاقات السرية بين موسكو وفريق ترامب، على مدى عامين تقريبا. ونفت السلطات الروسية مرارا، بما في ذلك الرئيس، فلاديمير بوتين، المزاعم بالتدخل في الانتخابات ودعم ترامب خلال السباق الرئاسي، واصفة هذه المعلومات بالأكاذيب الهادفة لتأجيج الشعور المعادي لروسيا في الولايات المتحدة.


اضف تعليق