اتحاد البنوك التركية

البنوك التركية تتحدى أردوغان وترفع أسعار الفائدة


٢٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:١٤ م بتوقيت جرينيتش


رؤية
أنقرة - يعتزم العديد من البنوك الخاصة التركية زيادة الفائدة على الودائع، وفقاً لما نقلته وكالة بلومبيرغ عن مصادر على اطلاع بتلك الخطط.

وذكرت الوكالة أن 6 بنوك تتطلع لرفع سعر الفائدة على الإيداع تدريجيا، مشيرة إلى أن مديرين في المصارف التركية سيتخذون تلك الخطوة لأنهم يستبعدون اتخاذ أي إجراءات عقابية من السلطات التي تحاول جاهدة خفض تكلفة الإقراض على أمل تحسن الاقتصاد.

وجرى تحذير البنوك من الدخول في منافسة قوية مع بعضها من أجل اجتذاب الودائع بالعملة المحلية، وذلك بهدف الإبقاء على تكاليف الاقتراض دون ارتفاع قبل الانتخابات المحلية التي جرت في نهاية مارس الماضي، وفقاً للوكالة، مشيرة إلى أن هذه الزيادة قد تقدم بعض الدعم لليرة التي تعد الأسوأ أداء في العالم بعد العملة الأرجنتينية لهذا العام، حيث فقدت 11% من قيمتها أمام الدولار.

ويتعرض البنك المركزي التركي لضغوط سياسية في ظل مطالبات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المتكررة بخفض أسعار الفائدة، رغم ارتفاع معدلات التضخم في البلاد، التي يجب معها رفع أسعار الفائدة لكي يقل المعروض النقدي وهو ما يساهم في خفض معدلات التضخم.

وتم رفع أسعار الفائدة على ودائع الليرة بأكثر من نقطة مئوية منذ بداية هذا الشهر إلى أكثر من 21% حتى نهاية الأسبوع الماضي.

وقال عنان ديمير، المحلل الاقتصادي ببنك نيمورا الدولي في لندن، إن التراجع السريع لأسعار الفائدة على الودائع في وقت سابق هذا العام كان أحد أسباب ظاهرة الدولرة في البلاد، مشيرا إلى أن الودائع بالعملات الأجنبية بالبنوك التركية زادت بنسبة 20% خلال الأشهر السبع الأخيرة لتصل إلى 128 مليار دولار في مارس، وفقا لـ"العربية".


الكلمات الدلالية اقتصاد تركيا

اضف تعليق