سامح شكري

مصر تؤكد أهمية دور وكالة الشراكة في دعم جهود التنمية بأفريقيا


١٢ مايو ٢٠١٩ - ٠٣:٣٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
القاهرة - أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أهمية دور "الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية" في دعم جهود التنمية بالقارة عبر نقل الخبرات وبناء الكوادر في المجالات ذات الأولوية للدول الأفريقية، فضلاً عن إيفاد الخبراء وتقديم المساعدات لها.

وأشار شكري، خلال الاجتماع الذي عقده اليوم، الأحد، مع أعضاء مجلس إدارة "الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية" إلى اهتمام مصر في ظل رئاستها الحالية للاتحاد الإفريقي برفع معدلات التنمية الشاملة بالقارة.

وصرح المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، بأن الوزير شكري شدّد على أهمية مواصلة الوكالة تطوير عملها على مستوى القارة، وذلك مع الأخذ في الاعتبار احتياجات وأولويات الدول المُستقبِلة لهذا الدعم.

كما شدد على أهمية استمرار التواصُل مع شركاء الوكالة والمتدربين في مختلف الدورات من أجل تعظيم الاستفادة منها.

وتم خلال الاجتماع تناول سبل تطوير دور الوكالة في دعم التنمية بالعديد من الدول، خاصة الدول الإفريقية الشقيقة، ومُجمل أنشطة الوكالة، والتي تشمل إقامة عيادات طبية، وتجهيز وحدات طبية داخل مستشفيات بالدول الأفريقية، وإيفاد القوافل الطبية، وتقديم الدورات التدريبية الهادفة لبناء القدرات في العديد من المجالات مثل الزراعة والري والصحة والبنية التحتية والطاقة والشباب والإصلاح المالي والإداري، فضلا عن إيفاد الخبراء في تلك القطاعات، وتقديم المساعدات والدعم التنموي، وفقا لـ"المصري اليوم".


اضف تعليق