صورة من الحدث

بإشراف إماراتي.. "فامبراس" تطلق يوم التضامن الإسلامي في البرازيل


١٤ مايو ٢٠١٩ - ٠٥:٤٨ م بتوقيت جرينيتش
صورة من الحدث

رؤية - مها عطاف

ساو باولو - قام اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل "فامبراس"، بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الإنسانية والخيرية، وتحت إشراف القنصلية العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة في ساو باولو، منذ بداية الأسبوع الحالي، بإطلاق نسخة جديدة من نشاط "التضامن الإسلامي" في طبعته الأولى لعام 2019، وذلك بالتعاون مع مجلس مدينة "جوارولوس"، ومدرسة "دي مارس 24".

وتضمن الحدث نشاطات إجتماعية وثقافية وترفيهية، حيث حضر أكثر من 17 ألف شخص، وتم إجراء فحوصات لمرضى السكري، وضغط الدم وأيضًا فحص إلتهاب الكبد الوبائي، وخضعت أكثر من ألف سيدة لفحص الكشف عن سرطان الثدي المبكر، وكذلك تم توفير 200 نظارة مجاناً.

وقال رئيس الاتحاد الدكتور "محمد الزغبي": "أنا كمسلم، أشعر بسعادة بالغة من خلال مشاركتي في مثل تلك الأنشطة، حيث يوجد في الحي قرابة الـ700 ألف نسمة، وهؤلاء السكان في حاجة لمثل تلك الفعاليات، توفر لهم المساعدات بأكثر من طريقة، فهو شئ عظيم ورسالة سامية، وهذا ما جاء في ديننا الحنيف والذي حثنا بل وفرض علينا مساعدة الآخرين ".

بينما أكد إبراهيم سالم العلوي، القنصل العام لدولة الإمارات في ساو باولو: "إن الشراكة بين البرازيل والإمارات العربية المتحدة حققت نجاحًا كبيرًا، حيث تقوم مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم بأعمال اجتماعية فخمة، وستكون هناك خمس إصدارات أخرى من "التضامن الإسلامي" في ساو باولو هذا العام".

ويلعب اتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل دورا إجتماعيا مهما للغاية, فإن المنظمة تساعد المسلمين وغيرهم من جميع الأديان و الذين يعيشون تحت خط الفقر.

يذكر أن الجالية الإسلامية في البرازيل، تقدر بمليون ونصف مسلم، كما أنها تحظى بدعم كبير من المساعدات في شتى المجالات، من التعاون المشترك بين "فامبراس" ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية.

صورة من الحدث

صورة من الحدث


اضف تعليق