وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير

الداخلية الفرنسية تنفي وجود انفجارات أخرى في ليون وتحذر من الشائعات


٢٤ مايو ٢٠١٩ - ٠٦:٢٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
باريس - أكد وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير، أنه أرسل تعليماته ليقظة جميع المسئولين لتعزيز أمن المواقع العامة والأحداث الرياضية والثقافية والاجتماعية، عقب الانفجار الذي استهدف مدينة ليون مساء اليوم.

من ناحية أخرى، حذرت وزارة الداخلية الفرنسية عدم الانسياق وراء الشائعات ومواقع التواصل الاجتماعي التي تبث المعلومات الكاذبة وعدم المساهمة في نشر هذه الشائعات.

كما نفى المحافظ عدم وجود انفجارات أخرى، في المدينة، محذرا أيضا من الانسياق وراء الأخبار الكاذبة.

وقال مسئولون فرنسيون: إن 13 شخصا على الأقل أصيبوا فى هجوم بعبوة يشتبه أنها طرد ملغوم بمدينة ليون بوسط فرنسا، اليوم الجمعة.

وقع الانفجار في نحو الساعة 5.30 مساء اليوم بالتوقيت المحلي في منطقة مخصصة للمشاة بأحد شوارع المدينة، ووصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الانفجار بأنه "هجوم" لم يسفر عن سقوط قتلى، وذكرت قناة تلفزيون بي.إف.إم أن عدد المصابين عشرة بينهم طفل، وفقا لـ"أنباء الشرق الأوسط".


الكلمات الدلالية انفجار ليون

اضف تعليق