الشرطة البرازيلية أمام أحد السجون

البرازيل تكشف سبب اضطرابات السجون


٢٨ مايو ٢٠١٩ - ٠٩:٤٠ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

برازيليا - قالت السلطات البرازيلية إنها عثرت على حوالي 42 سجينًا في البرازيل ماتوا خنقًا، أمس الإثنين، في أربعة سجون منفصلة في ولاية الأمازون. وقد قتل 15 سجينا الأحد الماضي بعد اندلاع قتال بين عصابات متنافسة.

وأكد بيان لإدارة السجون في ولاية الأمازون أن عدد القتلى كان نتيجة اشتباكات بين عصابات متنافسة أيضا.

ويعتبر العنف الوحشي بين عصابات السجون شائعا ففي عام 2017 شهدت سجون شمالي البرازيل حالات تمرد متزامنة أدت إلى مقتل 119 شخصا.

وتعد البرازيل ثالث أكبر دولة في العالم من حيث عدد السجناء حيث بلغ عددهم 72612 نزيلًا حتى يونيو 2016 بحسب الإحصاءات الرسمية وتعد مشكلات المخدرات من أهم أسباب السجن.

(وكالات)


الكلمات الدلالية البرازيل

اضف تعليق