العنف في السودان

أول تعليق أمريكي على تصاعد العنف في السودان


٠٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠٤:٥٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

واشنطن- دعت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء الأربعاء، المجلس العسكري الانتقالي وقوات الدعم السريع في السودان إلى وقف العنف واستئناف الاتصال مع قوى الحرية والتغيير بهدف تحقيق انتقال سياسي بقيادة مدنية.

وأدانت الوزارة في بيان الهجمات الأخيرة على المحتجين في السودان.

وقالت المتحدّثة باسم الخارجية الأمريكية مورغان اورتاغوس، في بيان، إنّ "الولايات المتحدة تدين الهجمات الأخيرة على المحتجّين في السودان"، وفقا لوكالة "د ب أ".

وأكّدت واشنطن مجدّداً رغبتها في عمليّة انتقال تقودها حكومة مدنيّة، بهدف إجراء انتخابات في "موعد مناسب".

وتابعت أورتاغوس أنّ "مسؤولين كبار بوزارة الخارجيّة يُجرون الآن محادثات مع مسؤولين في المنطقة، ونحن نرحّب بالبيانات الأخيرة الصّادرة عن الاتّحاد الإفريقي ومصر والسعوديّة، والتي تدعو إلى الامتناع عن العنف وإلى استئناف الحوار".


اضف تعليق