الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي)

الانتقالي السوداني: لم نتفق على نسبة التمثيل في المجلس السيادي


٢٤ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:٤٥ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

الخرطوم - أكد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول محمد حمدان دقلو، المعروف بـ "حميدتي"، الإثنين، استعداد المجلس للتفاوض والاتفاق مع كافة الأطراف على الهواء مباشرة.

وفي كلمة ألقاها في كردفان، كشف أن مهمة الوسيط الإثيوبي كانت تهيئة الأجواء للتفاوض، مشيرا إلى أنه لم يتم الاتفاق بعد على نسبة التمثيل في المجلس السيادي.

وقال إن المجلس الانتقالي لم يرفض مبادرة الاتحاد الأفريقي، كما وافق المجلس على تشكيل لجنة حكماء من مائة شخص للمساعدة في تلك المرحلة.

وقال إسماعيل التاج المتحدث باسم تجمع المهنيين السودانيين، "إن المبادرة الموحدة تحدثت عن مناصفة في المجلس السيادي 7-7 وعضو توافقي" وأضاف: "نقدر الدور الكبير الذي تقوم به إثيوبيا للتوسط".

وتتباين مواقف المجلس العسكري والمعارضة منذ أسابيع بخصوص تشكيلة الحكومة الانتقالية بعد إطاحة الجيش بالرئيس السابق عمر البشير في 11 أبريل.

وشدد حميدتي على أنه لا يوجد معتقلون سياسيون حاليا في سجون السودان، مشيرا إلى أن المجلس سيطلق معتقلي الحركات المسلحة في البلاد.

التغيير حقيقي

وذكر أن التغيير في السودان حقيقي ولابد من استغلاله على نحو صحيح. وقال إن الإدارة الأهلية والشباب هم الذين يقودون التغيير حاليا في السودان، موضحا أن التغيير تم بإرادة الشعب، وبمساعدة القوات المسلحة.

وأشار إلى أن التهميش والظلم يثيران المشاكل مثلما حصل في جنوب كردفان وشرق السودان ومناطق أخرى، محذرا من أن عدم استغلال التغيير الحالي، يمكن أن يفاقم التهميش في البلاد.

وألمح إلى أن المجلس الانتقالي سيعالج المشاكل الاقتصادية بشكل جذري.

وتعهد نائب الانتقالي السوداني بمواجهة أي تجاوزات ترتكبها قوات الدعم السريع، متهما عناصر خارجية وحتى بعض الضباط في الجيش بانتحال صفة أفراد من تلك القوات.
   


اضف تعليق