صندوق النقد الدولي

صندوق النقد يطالب تونس ببذل مزيد من الجهد للحفاظ على اقتصادها


١٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٦:٢٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

تونس - أوصى صندوق النقد الدولي بضرورة أن تبذل تونس جهودا كبيرة لأن اقتصادها لا يزال عرضة لتأثير الهزات الخارجية وخاصة تباطؤ النمو في أوروبا وتقلب سعر البترول والمخاطر الأمنية.

ولفت الصندوق في وثيقة تضمنت توضيحاته على خمس أسئلة أساسية، نشرها على موقعه الإلكتروني اليوم الخميس، تتعلق بتقييم الوضع الاقتصادي في تونس وكيفيّة التخفيض من الدين العمومى دون إلحاق الضرّر بالفئات الفقيرة وتقليص حجم الأجور وبالإجراءات التي يتوجب إقرارها لتقليص التضخم ودعم الطاقة، أنّ لجوء الحكومة التونسية المكثف إلى أسواق المال الدولية لتعبئة تمويلات يجعل من تونس عرضة إلى الارتفاع المفاجئ لنسب الفائدة وإلى تقلب مزاج المستثمرين.

وحول تقييم صندوق النقد الدولي للوضع الاقتصادى لتونس، أوضح الصندوق أن تونس حققت تقدما كبيرا، خلال السنوات الأخيرة، مشيرا إلى تقدم الحكومة نحو إرساء الإصلاحات الاقتصادية، إذ تراجع عجز الميزانية من 6 بالمائة من الناتج الداخلي الخام سنة 2017 إلى 4,6 بالمائة سنة 2018، كما تراجع التضخم رغم بقائه مرتفعا نسبيا عند نسبة 7.5 بالمائة مع نهاية 2018.

وأكد الصندوق أن السلطات التونسية يتعين عليها العمل على تقليص التضخم والتخفيض التدريجى للدّين العمومي والدّين الخارجي، اللذين مثّلا على التوالى 77 بالمائة و94 بالمائة من النّاتج الدّاخلي الخام للبلاد سنة 2018.

(وكالات)


الكلمات الدلالية تونس صندوق النقد الدولي

اضف تعليق