داعش - أرشيفية

داعش يهدد أهالي سيناء بالذبح


٢٣ يوليه ٢٠١٩ - ٠٧:٥٥ ص بتوقيت جرينيتش

 
رؤية

القاهرة - كشفت مصادر سيناوية، أن تتظيم داعش الإرهابي، نشر الساعات الماضية بيانات تحذيرية تهدد أهالي سيناء بالقتل والذبح بسبب تعاملهم مع الأجهزة الأمنية المصرية.

وأشارت المصادر إلى أن داعش نفذ عددًا من عمليات الخطف والذبح تجاه عدد من أهالي سيناء داخل مناطق شمال سيناء، لاسيما العريش والشيخ زويد، بعد أن أصبح محاصراً من قبل الأجهزة الأمنية، وفقا لموقع "24".

وأضافت المصادر، أن التعاون المستمر بين قبائل سيناء، والأجهزة الأمنية المصرية، جعل التنظيم الداعشي محاصراً بشكل محكم، خاصة بعد رصد تحركاته والعناصر الموالية له، وأماكن اختبائهم، وإحباط العديد من العمليات الإرهابية في الفترات الماضية.

وأوضحت المصادر، أن قبائل سيناء تمد الأجهزة الأمنية بكافة التفاصيل حول التنظيم الإرهابي، وتقف حائلاً أمام تمركزه جغرافيًا وسياسيًا داخل سيناء.

ولفتت المصادر إلى أن تنظيم داعش وأعوانه حاولوا نشر الشائعات حول توتر العلاقات بين قبائل سيناء وبين الأجهزة الأمنية بهدف استثمار تلك الأجواء في خلق روح عدائية تسعى لفقدان الثقة بين الطرفين، وتوظفها في زعزة الأوضاع الداخلية.

وأكدت المصادر، أن تنظيم داعش تهاوى فعلياً داخل سيناء، في ظل سيطرة الجيش المصري على الأوضاع داخل مدن شمال سيناء وتطهيرها من العناصر التكفرية بشكل عام، ما جعله يحاول تنفيذ عمليات من شأنها التوظيف الاعلامي، وتصديرها للراي العام الدولي، بهدف الإساءة للأجهزة الأمنية المصرية.

وأوضحت المصادر، أنه من المؤكد أن تستمر علميات الترهيب لإهالي سيناء، للحد من تعاونهم مع الجيش والشرطة، في ظل انحسار التنظيم واتجاهه لـ"استراتيجية حرب المدن"، أو"حرب العصابات"، البعيدة عن فكرة المواجهة المباشرة، وتستهدف استنزاف وإرباك الجيوش النظامية.


اضف تعليق