النفط

وزيرة الطاقة الأردنية في بغداد لبحث "أنبوب نفط" البصرة – العقبة


١١ يوليه ٢٠١٩ - ٠٣:٣٢ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

عمّان - وصلت وزيرة الطاقة الأردنية، هالة زواتي بغداد، اليوم الخميس، والتقت وزير النفط العراقي ثامر الغضبان لبحث مستجدات أنبوب تصدير نفط العراق عبر ميناء العقبة.

واطلعت الوزيرة زواتي على قرار مجلس الوزراء العراقي إقرار مشروع مد خط انابيب لتصدير النفط العراقي من حقول النفط في الرميلة بمحافظة البصرة الى ميناء العقبة مرورا بالأراضي الأردنية.

وبحسب بيان لوزارة الطاقة الأردنية، حصلت "رؤية" على نسخة منه، أكدت زواتي أهمية قرار مجلس الوزراء العراقي إقرار المشروع الذي ينقل حوالي مليون برميل نفط يوميا من مدينة البصرة لتصديرها عبر ميناء العقبة على البحر الأحمر.

وعن المراحل اللازمة لتنفيذ المشروع قالت، ان موافقة مجلس الوزراء العراقي سيتبعها توقيع اتفاقية بين الاردن والعراق يبدأ بعدها تنفيذ مشروع الانبوب الذي سيمتد من مدينة البصرة ويتفرع إلى مصفاة البترول في مدينة الزرقاء خلال مروره بأراضي المملكة وصولا الى ميناء العقبة ومنها للسوق العالمية.

وأشارت إلى أن الأردن والعراق اتفقا خلال اللقاء الوزاري الذي عقد في بغداد مطلع العام الحالي برئاسة رئيسي الوزراء في البلدين على المضي قدما بالمشروع الذي يخدم مصالح الشعبين الشقيقين من خلال فتح منفذ جديد لصادرات نفط العراق ويمنح الأردن حق شراء 150 ألف برميل نفط يوميا من خلال الأنبوب الذي تقدر كلفته بحوالي 5 مليارات دولار.

كان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أعلن الثلاثاء الماضي، أن مجلس الوزراء أقر مشروع أنبوب النفط العراقي - الأردني، مؤكدا أن أي إعاقة لتصدير النفط عبر مضيق هرمز ستؤثر على الاقتصاد العراقي الذي يعتمد على واردات النفط، وأن مجلس الوزراء يدرس البدائل من أجل إيجاد مسارات مختلفة ومتنوعة من أجل ضمان استمرار حركة تصدير النفط العراقي بشكل انسيابي.

من جانبه قال نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط العراقي ثامر الغضبان أن مجلس الوزراء صادق على تصدير مليون برميل نفط يوميا من خلال تنفيذ مشروع مد أنبوب لنقل النفط الخام من الحقول النفطية في الرميلة بمحافظة البصرة إلى ميناء العقبة على البحر الأحمر.

وكان الجانبان الأردني والعراق توافقا في ختام مباحثات بين رئيسي وزراء البلدين في الثاني من شباط الماضي على البدء بالدراسات اللازمة لإنشاء أنبوب النفط العراقي- الأردني الذي يمتد من البصرة مرورا بمنطقة حديثة ومن ثم إلى ميناء العقبة.

على صعيد آخر بحث الجانبان مستجدات تزويد الأردن بحوالي 10 آلاف برميل نفط خام يوميا.

وأوضحت زواتي أن الإجراءات اللازمة للبدء بالنقل في مراحلها الأخيرة وأن عملية نقل النفط إلى الأردن ستبدأ قبل نهاية تموز الحالي.

وكان العراق وافق في كانون الثاني الماضي على تزويد الأردن بـ 10 آلاف برميل نفط يوميا من خام كركوك من محطة بيجي وفق معادلة سعرية مرتبطة بسعر خام برنت مطروحا منه تكاليف النقل واختلاف المواصفات.



الكلمات الدلالية الأردن

اضف تعليق