بيزنس إنسايدر | 6 خطوات يجب أن تتبعها لمواجهة الركود الاقتصادي المُقبل


٠٧ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٥٢ ص بتوقيت جرينيتش

ترجمة - بسام عباس


 
بينما يخشى المحللون من أن يكون هناك تراجع اقتصادي يلوح في الأفق، ربما تشعر بالقلق بعض الشيء.
وقال "جوزيف سويز" – وهو مخطط مالي معتمد، قام بتأسيس شركة "بيرل ويلث أدفيزورز" – إنه يجب على المستثمرين أن يظلوا هادئين. وقال في تصريح لمجلة "بيزنس إنسايدر": "نعرف أن الأسواق تمر عبر دورات". "لقد حدث ذلك عبر التاريخ".

وأضاف "سويز" أن سوق الأوراق المالية حققت عائد سنوي يبلغ حوالي 10٪ من الاستثمارات على مدى المائة عام الماضية، على الرغم من انهيار سوق البورصة في عام 1929 وحالات الركود المتكررة منذ ذلك الحين.

لكنه قدم بعض الاقتراحات العملية لدعم مواردك المالية للتغلب بشكل أفضل على الركود القادم، وهى :
 
- اعرف أهدافك الاستثمارية وابق على مسارك
يقول سويز: "إدارة عواطفك لا تقل أهمية عن إدارة استثماراتك". وأضاف أن استراتيجيتك الاستثمارية يجب أن تسترشد بشهيتك للمخاطرة، وليس توقعات حدوث ركود مستقبلي.

إذا لم تكن قد استثمرت أموالك واستفدت بها لعدة سنوات، فحتى المحفظة القوية - مثل 80٪ من الأسهم، والسندات 20٪ - من المرجح أن تعوض أي خسائر مع الوقت . وقال سويز: "التزم بتخصيص أصولك وتجنب توقيت السوق بأي ثمن".

ويصف موقع (إنفستوبيديا) "توقيت السوق" بأنه "فعل الانتقال من وإلى السوق أو التبديل بين أنواع الأصول" ، بما في ذلك نقل الاستثمارات إلى نقد لتجنب الخسائر. وقال سويز إن بعض الأشخاص، الذين يفكرون في حدوث ركود قادم، فعلوا ذلك في عام 2016، وفقدوا مكاسبهم في السوق.
 
- الحفاظ على الادخار للتقاعد
إذا كان لديك خطة "401(k) " لاستثمار وضبط الضرائب للتقاعد أو أية حسابات تقاعدية أخرى خلال فترة الركود 2008 ، ربما تتذكر أن رصيدك ينخفض حتى عندما تساهم بالمال مع كل شيك. وعلى الرغم من أن هذا يمكن أن يكون مثيرا للقلق، إلا أن سويز قال: "على الرغم من انخفاض صافي أرباحك، فإنك تشتري المزيد من الأسهم مع كل دولار". ذلك أنه عندما تنخفض الأسهم، يكون الاستثمار أشبه بالشراء بأسعار المساومة.

وقال سويز إن تخصيص الأصول الخاصة بك - كم تستثمر في الأسهم والسندات وما إلى ذلك - يجب أن يتم تحديده بمجرد أن تخطط للتقاعد.
وقال: "إذا كان هدفك هو استخدام أموالك في أقل من عام، فيجب أن يكون النقد والنقد المعادل". إذا كنت ستصل لسن التقاعد بعد ثماني سنوات من الآن، يمكنك إجراء استثمارات أكثر قوة. في الوقت الذي تقترب فيه من نهاية حياتك العملية، على حد قول سويز، عليك أن تحول توزيع أصولك تدريجياً إلى أصول أكثر تحفظاً.
 
- تخلص من دَيْنك
 أحد السمات المميزة للركود هو أن الائتمان يصبح حرجًا. حيث لا تزال البنوك ترغب في الإقراض، لكنها تقرض فقط المقترضين الأكثر تأهلاً

وأضاف سويز: إذا كنت ترغب في الوصول إلى الائتمان، افعل ما تستطيع لسداد الديون الخاصة بك وتنظيف الائتمان الخاص بك، هذه نصيحة جيدة في أي وقت ، ولكنها بارزة بشكل خاص في حالة الركود.
 
- لا تعتمد على قرار شراء منزلك على الركود القادم
وقال سويز: "في النهاية، امتلاك منزل هو استثمار طويل الأجل".. "من الأفضل دائمًا الشراء من الباطن، ولكن هذا عسير جدًا على التنفيذ".
وأضاف سويز أنه لا يعتقد أنه سيكون هناك انهيار في مجال العقارات في المستقبل القريب؛ لأن كل من اشترى منزلا بعد 2010 كان مشترٍ مؤهلاً. ومع ذلك، فإن "توقيت السوق" لسوق الإسكان - الذي لا يمكن التنبؤ به على الدوام - هو وصفة للمتاعب.

وقال سويز: "إذا كنت تبحث عن شراء منزل، فعليك أن تدرك مدى تأثير ذلك على دينك العام والتدفق النقدي الشهري لديك، وتأكد من إمكانية تدبيره". ولا تنتظر الركود القادم إذا كنت مستعدًا للشراء الآن.
 
- وفر ما لا يقل عن 6 أشهر من نفقات المعيشة
وقال سويز: "إذا كان تركيزك هو الاستعداد للركود ، تأكد من أن لديك على الأقل احتياطي لمدة ستة أشهر في حسابك المصرفي"، مضيفًا: "أنت تريد أن يكون لديك ضمان لتجنب الدخول في الديون خلال وقت عصيب".

وأوضح سويز أن مدخراتك ستحميك إذا فقدت وظيفتك - وهي ميزة رئيسية في الركود الأخير. فإذا كنت تعتقد أنه قد يكون من الصعب العثور على وظيفة أخرى في مجال عملك، يقترح سويز عليك أن تحتفظ احتياطيًّا بمصاريف المعيشة الأساسية لمدة عام كامل.
 
- إذا لم تتمكن من توفير الكثير، قم بحفظ بعض الأشياء - فستزداد قيمتها بمرور الوقت
وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة "كارير بيلدر" العام الماضي أن معظم الأمريكيين قالوا إنهم كانوا يعيشون على شيكات الرواتب، حسبما ذكرت شبكى CNBC. فإذا كنت أحد هؤلاء، فربما يبدو الاستثمار والحفظ مستحيلاً. لكن وفقا لسويز، لديك القدرة على التوفير أكثر مما تعتقد.

وقال سويز: "لا تقلل من أهمية قيمة ميزانية منضبطة والقيمة المضاعفة". إذا كان باستطاعتك الاستثمار بنحو 100 دولار فقط في الشهر، فيمكن أن تكون في النهاية مليونيرًا.

وأضاف سويز: سواء كان لديك الكثير من المال أو القليل، فإن الانضباط والاستراتيجية هو ما سيجعلك تتجاوز فترات الركود".



للاطلاع على الموضوع الأصلى .. اضغط هنا



اضف تعليق