آمبر هيرد تصعد قضيتها مع جوني ديب بخطوة جديدة

حصلت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد اليوم الثلاثاء الموافق ٦ ديسمبر ٢٠٢٢ على استئناف رسميًا في قضية التشهير التي رفعها جوني ديب.

وبحسب ما يعتقدونه محاموها أشاروا إلى العديد من الأخطاء التي ارتكبت في المحكمة، ومنها الاستماع إلى القضية في فرجينيا ورفض الاتصالات بين هيرد وبعض الأطباء كدليل، نقلاً عن “العربية”.

تفاصيل الدعوة والتعويضات بين ديب وهيرد

حصل نجم سلسلة أفلام “قراصنة الكاريبي” على تعويض قدرة ١٠ ملايين دولار في يونيو، بالإضافة إلى ٥ ملايين دولار تعويضات عقابية ولكن تم تخفيض المبلغ إلى ٣٥٠ ألف دولار وذلك بعد أن إتضح أن هيرد مسؤولة أيضًا عن التشهير به، حسب مقال نشر في صحيفة “واشنطن بوست”.

بينما حصلت هيرد في ذات الوقت على ٢ مليون دولار بعد رفعها للدعوة مضادة، بعد أن إتضح لهيئة المحلفين أن ديب مسؤول عن تعليق عن هيرد أدلى به محاميه، بحسب صحيفة”لوس أنجلوس تايمز”.

وطالب ديب بتعويضات قدرها ٥٠ مليون دولار خلال دعوة قضائية رفعها ضد هيرد في مارس ٢٠١٩، زاعمًا أن بسبب مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست كلفه عشرات الملايين من الدولارات من العمل المفقود ووصف المقال بأنه مرتكب “عنف جسدي”، وقدمت هيرد الاستئناف في ٢٣ نوفمبر إلى المحكمة في فرجينيا.

ربما يعجبك أيضا

العربية English