مكاسب في ميزانيات دول الخليج بسبب أسعار النفط المرتفعة.. أرقام

نمو أسعار النفط يرفع توقعات أرباح أرامكو

في ظل صعود هوامش تكرير النفط إلى مستويات مرتفعة بشكل لا يصدق على مستوى العالم، أصبح المتداولون على استعداد لدفع المزيد مقابل الحصول على النفط الخام الآن، ونمت شحنات خام الشرق الأوسط إلى أوروبا، بما في ذلك مربان، في الأشهر الماضية، ومن المرجح أن تكون التدفقات قد زادت مع سعي المصافي لاستبدال الإمدادات الروسية


واصلت أسعار النفط المرتفعة دعم الإيرادات المالية لدول الخليج خلال الربع الثاني من العام الحالي 2022، مع استمرار تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية. 

ومع نقص إمدادات الوقود عالميًّا ورفض تحالف الدول المنتجة للنفط رفع الإنتاج، وصلت أسعار النفط إلى مستويات قياسية منذ بدء الحرب في نهاية فبراير الماضي، واستقرت فوق 100 دولار للبرميل، ومعها رفعت دول الخليج أسعار نفطها إلى مستويات قياسية.

21 مليار دولار فائض موازنة السعودية

أظهرت بيانات وزارة المالية السعودية، في 4 أغسطس 2022، أن الميزانية حققت فائضًا في الربع الثاني من عام 2022 بلغ 77.9 مليار ريال، أي نحو 21 مليار دولار، بعد أن بلغت الإيرادات 370.36 مليار ريال، أي 99 مليار دولار، مقابل مصروفات بلغت 292.46 مليار ريال، أي 78 مليار دولار.

الميزانية السعودية

وبلغت قيمة الإيرادات غير النفطية 120 مليار ريال، أي 32 مليار دولار، وتجاوزت الإيرادات النفطية للسعودية 250 مليار ريال، أي 66.7 مليار دولار، في الربع الثاني من 2022.

أرامكو ترفع أسعار الخام

في نفس يوم إعلان الإيرادات القياسية، رفعت السعودية أسعار بيع النفط إلى المشترين في آسيا إلى مستوى قياسي، مع استمرار تراجع الإمدادات في السوق العالمية، على الرغم من علامات ضعف الطلب مع تباطؤ الاقتصادات.

زادت شركة أرامكو علاوة بيع شحنات الخام العربي الخفيف إلى آسيا خلال شهر سبتمبر المقبل إلى 9.8 دولار للبرميل فوق سعر الخام القياسي الإقليمي، بزيادة 50 سنتًا مقارنة بعلاوة شهر أغسطس البالغة 9.30 دولار، حسب قناة “الشرق”.

قفزة أرباح أدنوك الإماراتية

جاءت الزيادة أقل من تقديرات التجار وشركات التكرير الذين توقعوا زيادة أكبر بمقدار 1.50 دولار، وفقًا لمسح أجرته وكالة “بلومبرج” في أواخر يوليو 2022. وجاءت هذه الخطوة بعد يوم من استجابة “أوبك+”، بقيادة السعودية وروسيا، لأشهر من الجهود الدبلوماسية من الولايات المتحدة لإنتاج مزيد من النفط.

Untitled 25

في الإمارات، ارتفعت أرباح أدنوك للتوزيع الإماراتية خلال الربع الثاني من العام 2022 بـ71% مقارنة مع الربع المناظر من العام الماضي، وسجلت الشركة أرباحًا نحو 891 مليون درهم، أي 242.6 مليون دولار، مقارنة مع 521.4 مليون درهم، أي 142 مليون دولار، في الربع الثاني من العام 2021، وفق تقرير نشرته شبكة “سي إن بي سي” أمس الاثنين 8 أغسطس 2022.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الربع المذكور سابقاً إلى 8.6 مليار درهم، أي 2.3 مليار دولار، مقارنة مع نحو 5 مليارات درهم، أي 1.3 مليار دولار، في الربع الثاني من العام الماضي. وقالت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) إنها حددت سعر البيع الرسمي لخامها القياسي “مربان” لشهر أغسطس عند 117.53 دولار.

الكويت تتوقع فائضًا 34 مليارًا في العام المالي الحالي

في الكويت، توقع تقرير لشركة الشال الكويتية للاستشارات الاقتصادية، نقلته منصة “الخليج” في 6 أغسطس 2022، أن تسجل الموازنة العامة للسنة المالية 2022/ 2023، التي تنتهي في مارس العام المقبل، فائضًا قد يصل إلى 34 مليار دولار.

أرجع التقرير هذه الطفرة في الإيرادات، إلى أن السنة المالية الماضية 2021/ 2022 التي انتهت بنهاية شهر مارس 2022، شهدت ميزانية حققت لبرميل النفط الكويتي معدل سعر بلغ 79.9 دولار، وقد كان معدل سعر البرميل ليوليو 2022 أعلى بنحو 36.9% عن معدل سعر البرميل للسنة المالية الماضية، وأعلى بنحو 34.3 دولار للبرميل من سعر التعادل الجديد للموازنة الحالية البالغ 75 دولارًا.

عمان تحقق ملياري دولار فائضًا بالربع الثاني

عمان تحقق ملياري دولار فائضا خلال النصف الثاني

عمان تحقق ملياري دولار فائضا خلال النصف الثاني

في عمان، وبفضل ارتفاع أسعار النفط، حققت الميزانية العامة للسلطنة حتى نهاية النصف الأول من العام الحالي فائضًا ماليًّا نحو 784 مليون ريال عُماني، أي ملياري دولار، مقارنة مع تسجيل عجز مالي في الفترة ذاتها من عام 2021، وفق ما نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط أمس الاثنين.

وتُعزى أسباب ارتفاع الإيرادات المحصلة إلى ارتفاع صافي الإيرادات النفطية حتى نهاية النصف الأول من العام الحالي 40.1%، مع ارتفاع متوسط سعر النفط المحقق إلى نحو 87 دولارًا أمريكيًّا للبرميل، وارتفاع متوسط الإنتاج إلى نحو 1.03 مليون برميل يوميًّا. 

ربما يعجبك أيضا