أسهم أوروبا ترتفع مع التركيز على بيانات وتصريحات «المركزي الأمريكي»

ارتفعت أسواق الأسهم الأوروبية، اليوم الأربعاء 30 نوفمبر 2022، مقتفية أثر نظيراتها الآسيوية، رغم استمرار الحذر بعد بيانات محبطة لنشاط المصانع بالصين، في وقت ينتظر فيه المستثمرون كلمة رئيس مجلس الاحتياط الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) للحصول على مؤشرات بشأن موقف السياسة النقدية.

وحققت الأسهم مكاسب واسعة النطاق دفعت المؤشر الأوروبي “ستوكس 600” للارتفاع 0.3% بحلول الساعة 0825 بتوقيت جرينتش في طريقه لإنهاء سلسلة خسائر استمرت 3 أيام. وزاد المؤشر نحو 6.4% في نوفمبر متجها لتحقيق مكاسب للشهر الثاني على التوالي.

وكانت أسهم شركات المنتجات الفاخرة من أكبر الداعمين للمؤشر خلال اليوم تليها أسهم شركات التكنولوجيا والطاقة.

لكن أسهم شركات التعدين سجلت أداء أقل إذ انخفضت 0.5% مع تراجع أسعار خام الحديد والنحاس بفعل مخاوف بشأن الطلب بعدما أظهرت بيانات تراجع أنشطة قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات بالصين في نوفمبر، إلى أدنى مستوياتها في 7 أشهر تحت وطأة قيود كوفيد-19 الصارمة.

وانخفض سهم “ريو تينتو” 0.7%. وقالت الشركة إن شحناتها من خام الحديد في 2023 ستكون في نفس نطاقها المتوقع للعام الحالي لكن التكاليف سترتفع.

ويترقب المستثمرون أيضًا بيانات التضخم بمنطقة اليورو، التي من المتوقع أن تظهر تراجعًا على أساس سنوي في نوفمبر الحالي.

ربما يعجبك أيضا

العربية English