أضرار المضادات الحيوية على الأطفال

أضرار المضادات الحيوية علي للأطفال

المضادات الحيوية هي أدوية فعالة ضد الأمراض البكتيرية، لا الفيروسية، واستخدامه باستمرار يبطل تأثيره، فتظهر أضرار المضادات الحيوية.

وقال تجمع الرياض الصحي الأول في إنفوجراف توضيحي، نشره يوم 22 نوفمبر 2022، عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، إن المضاد الحيوي يستخدم لعلاج الأمراض البكتيرية فقط، وإذا كان الطفل يعاني مرضًا فيروسيًّ مثل البرد يجب استشارة طبيب أو صيدلي عن علاج للأعراض.

حقائق حول المضادات الحيوية

حقائق حول المضادات الحيوية

وأوضح “تجمع الرياض الصحي” الأول التابع لوزارة الصحة السعودية، بعض الحقائق حول المضادات الحيوية، مشيرًا إلى أن المضاد الحيوي يستخدم للأمراض البكتيرية فقط.

أضرار كثرة استخدام المضادات الحيوية للأطفال

توجد مجموعة من الأضرار التي تحدث إثر كثرة استخدام المضادات الحيوية للأطفال، منها:

– تؤثر في مناعة الطفل، فبالإضافة إلى قتل المضادات الحيوية البكتيريا المسببة للأمراض، فإنّها تقضي كذلك على البكتيريا المفيدة الموجودة في الجسم.

أضرار المضادات الحيوية للأطفال

أضرار المضادات الحيوية للأطفال

– يؤدي استخدام المضادات الحيوية بكثرة عند ارتفاع درجة حرارة الأطفال إلى زيادة مناعة الأطفال ضد المضادات الحيوية، ما يجعلها غير فعالة مع مرور الوقت.

المضادات الحيوية تؤدي إلي ارتفاع درجة حرارة الأطفال

المضادات الحيوية تؤدي إلي ارتفاع درجة حرارة الأطفال

– ويؤدي استخدام المضادات الحيوية بكثرة ودون تشخيص إلى التغطية على أمراض أخرى عند الأطفال مثل الحمى الشوكية، وتغيير الصورة المرضية لهذا المرض.

اضرار استخدام المضادات الحيوية بكثرة

اضرار استخدام المضادات الحيوية بكثرة

– تسبب زيادة الوزن عن الطبيعي: أثبت بعض الدراسات الحديثه، نشرها موقع “Healthline” أن إعطاء الأطفال للمضادات الحيوية بسن مبكرة (قبل السنتين) وبكثرة يزيد خطر إصابتهم بالبدانة، بسبب التغييرات التي تحدثها المضادات الحيوية على الأمعاء الدقيقة، كما تسبب قلة كثافة العظام والأسنان عند الأطفال في بعض الحالات.

أضرار المضادات الحيوية علي للأطفال

أضرار المضادات الحيوية علي للأطفال

 

أمراض تحتاج إلى مضادات حيوية

يجري اللجوء إلى المضادات الحيوية عند الإصابة بأمراض بكتيرية، وتكون موصوفة وتحت إشراف طبيب، فأغلب الأمراض المنتشرة بين الأطفال مثل الرشح والزكام ونزلات البرد والإنفلونزا ناتجة عن فيروسات، لذلك لا يوجد للمضادات الحيوية أي تأثير فيها، وإنما يجري وصف ومن تلك الأمراض ما يلي:

أمراض تحتاج إلى مضادات حيوية

أمراض تحتاج إلى مضادات حيوية

– التهاب الحلق واللوزتين.
– التهاب الأذن الوسطى.
– الالتهاب الرئوي.
– الحمى القرمزية.
– الالتهابات الجلدية البكتيرية.
– التهابات المسالك البولية.

ربما يعجبك أيضا