أنيا تايلور تتألق بالعرض الأول لفيلمها الجديد في «فينسيا السينمائي»

رؤية

روما – تُعرف الممثلة العالمية أنيا تايلور جوي، بخياراتها المدهشة والجريئة في ما يخص الأزياء، وهو ما أظهرته في أحدث إطلالاتها على السجادة الحمراء خلال فعاليات مهرجان فينسيا السينمائي.

وبحسب ما ذكر موقع جاست جير، أمس الثلاثاء، بدت الممثلة البالغة من العمر 25 عامًا، أنيقة للغاية بفستان ريترو وردي وقبعة، مستوحاة من ستينيات القرن العشرين.

وحضرت تايلور، العرض الأول لفيلم Last Night in Soho في البندقية، بإيطاليا، بفستان بتوقيع دار ديور الفرنسية مع قبعة وحذاء من ديور أيضا، وارتدت مجوهرات من دار تيفاني آند كو.

أقيم الحدث خلال مهرجان البندقية السينمائي 2021 وانضم إلى أنيا على السجادة النجوم المشاركون مات سميث ومايكل أجاو ، بالإضافة إلى الكاتب والمخرج إدجار رايت والكاتب المشارك كريستي ويلسون-كيرنز.

وفي وقت سابق من اليوم ذاته، حضر النجوم الخمسة جميعًا photo call للترويج للفيلم، وكتب إدجار أيضًا خطابًا مفتوحًا لجمهور البندقية ، يحثهم فيه على الاحتفاظ بأسرار الأفلام لأنفسهم وعدم إفسادها للآخرين”، أي عدم حرق الأحداث، وسيعرض Last Night in Soho  في دور السينما في 29 أكتوبر.

ربما يعجبك أيضا