أوستن: الأردن بلد قيادي في منطقة صعبة وشريك مهم للاستقرار

قال وزير الدفاع الأمريكي الأمريكي، لويد أوستن، إن الأردن بلد قيادي في منطقة صعبة، وشريك مهم للاستقرار والأمن فيها، مشددًا على أن الشراكة والصداقة الطويلة مع الأردن لها أهمية كبيرة في هذا الوقت أكثر من أي وقت مضى، نظرًا للتهديدات التي يواجهها البلدان معًا، وفقا لموقع “المملكة” الأردني.

والتقى الملك عبدالله الثاني، بحضور الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، مع أوستن، أمس الخميس، 12 مايو 2022 في البنتاجون، وشدد الملك على أن الحرص المشترك على تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة من أهم محاور الشراكة الاستراتيجية والتاريخية بين المملكة والولايات المتحدة، موضحا أن دعم الولايات المتحدة للأردن في مجال الدفاع يمكّنه من تعزيز جهوده لتحقيق ذلك.

وشدّد الوزير الأمريكي على حرص بلاده على توطيد الشراكة مع الأردن وتوسيعها في شتى المجالات، قائلا “أتطلع لمباحثاتنا لمناقشة سبل توطيد هذه الشراكة العظيمة”.

وثمّن وزير الدفاع الأمريكي جهود الأردن بقيادة الملك والتزامه بدحر “داعش”، ودعمه لحل الدولتين وإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، فضلا عن تعزيز أمن الشعب الفلسطيني، وتثبيت الاستقرار في لبنان والعراق.

وأعرب عن قلق بلاده حول التصعيد الأخير والعنف في القدس الشرقية والضفة الغربية، مؤكدا لجلالة الملك “نقدر الدور الذي اضطلعتم به لخفض التصعيد والتوتر”.

وعبّر عن تطلعه لمواصلة العمل مع الأردن للوصول إلى طريق نحو الأمن والاستقرار والسلام العادل للفلسطينيين والإسرائيليين.

 

 

ربما يعجبك أيضا