اجتماع أوروبي طارئ لوزراء الداخلية لبحث أزمة المهاجرين

الاتحاد الأوروبي

يعقد وزراء داخلية دول الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة 25 نوفمبر 2022، اجتماع طارئ في بروكسل، بسبب التوترات المتزايدة بين باريس وروما بشأن المهاجرين.

وبحسب موقع قناة “فرانس 24″، لا ترقى الأعداد الحالية للمهاجرين إلى المستويات التي سجلت خلال أزمة اللاجئين في عامي 2015 و2016، لكن احتمال تدفق موجة جديدة من اللاجئين هذا الشتاء، خصوصًا من الأوكرانيين المحرومين بالملايين من الكهرباء والتدفئة بسبب الضربات الجوية الروسية، يغذي المخاوف الأوروبية أيضًا.

ويأتي الاجتماع الذي يعقد في مدة ما بعد الظهر بناء على طلب باريس، في أعقاب الأزمة الأخيرة مع روما حول السفينة الإنسانية أوشن فايكينج والمهاجرين الـ234 الذين كانوا على متنها، والتي رست في نهاية المطاف في فرنسا في 11 نوفمبر استثنائيًّا بعدما فضت الحكومة الإيطالية اليمينية المتطرفة بقيادة جورجيا ميلوني استقبالها.

اقرأ أيضًا| فرنسا تهدد باتخاذ إجراء مضاد ضد إيطاليا

اقرأ أيضًا| فرنسا توافق على استقبال سفينة المهاجرين وتدين الموقف الإيطالي

ربما يعجبك أيضا